المركزي الأوروبي يغير ورقة اليورو الأكثر شيوعا لمكافحة التزييف

Tue Jul 5, 2016 4:44pm GMT
 

فرانكفورت 5 يوليو تموز (رويترز) - كشف البنك المركزي الأوروبي عن ورقة نقدية جديدة لفئة الخمسين يورو اليوم الثلاثاء لتحل محل الورقة القديمة الأكثر عرضة للتزييف مؤكدا التزامه باستخدام أوراق النقد في المعاملات.

وستطرح الورقة النقدية الجديدة للتداول في أبريل نيسان 2017. وفترة صلاحية كل ورقة نقد نحو أربع سنوات ويتكلف إنتاجها بين ستة وعشرة سنتات.

وزاد استخدام ورقة الخمسين يورو لأربعة أمثاله في الخمس عشرة عاما الأخيرة حيث يوجد ما يزيد على 8.5 مليار ورقة متداولة وهو ما يرجع إلى الزيادة المطردة في الإنفاق باستخدام الأوراق النقدية في دول مثل ألمانيا والنمسا حيث يرتاب كثير من المتسوقين في وسائل الدفع الإلكترونية التي تستطيع السلطات مراقبتها ويفضلون أوراق النقد التي يمكن حفظها.

ويحمل المواطن الألماني في المتوسط نحو 100 يورو في محفظته في أي وقت ومازال 80 بالمئة من مشتريات الألمان والنمساويين تجري بالأوراق النقدية بحسب تقديرات البنك المركزي الألماني مقارنة مع أقل من 40 بالمئة في الولايات المتحدة ونحو 20 بالمئة في السويد.

كان البنك المركزي الأوروبي أثار ضجة في وقت سابق من العام حينما أوقف طباعة الورقة النقدية فئة 500 يورو نظرا للقلق من استخدامها في أنشطة غير مشروعة مثل غسل الأموال.

ونظر كثير من الألمان والنمساويين القلقين إلى هذا الإجراء كخطوة أولى تجاه إلغاء الأوراق النقدية وهو ما نفاه البنك المركزي بحزم. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي)