فونتي خاض مشوارا شاقا للوصول لقبل النهائي مع البرتغال

Tue Jul 5, 2016 8:54pm GMT
 

من برايان هوموود

ليون (فرنسا) 5 يوليو تموز (خدمة رويترز الرياضية العربية) - خاض المدافع البرتغالي جوزيه فونتي مشوارا صعبا وطويلا للوصول مع منتخب بلاده إلى قبل نهائي بطولة أوروبا لكرة القدم.

وعندما وصلت بلاده إلى قبل نهائي بطولة 2012 كان فونتي قد ساعد لتوه فريقه ساوثامبتون على الترقي للدوري الإنجليزي الممتاز وكان انضمامه للمنتخب حلما بعيد المنال.

ولا يتذكر فونتي - الذي قضى موسما في دوري الدرجة الثالثة الإنجليزي - أين كان عندما خسرت بلاده بركلات الترجيح أمام اسبانيا قبل أربع سنوات في قبل النهائي قائلا إنه "ربما كان مع عائلته في البرتغال."

ومن المحتمل أن يكون فونتي ضمن التشكيلة التي ستواجه ويلز في قبل النهائي غدا مع وجود فرصة جيدة للبرتغال للوصول إلى النهائي لأول مرة منذ 2004.

وقال فونتي (32 عاما) للصحفيين اليوم الثلاثاء "إنها قصة من العمل والتضحية وتحمل قدرا كبيرا من الفخر."

نشأ فونتي في سبورتنج لشبونة نفس النادي الذي نشأ فيه كريستيانو رونالدو لكن مسيرة كل منهما سارت في اتجاه مختلف.

وتمتع رونالدو بالشهرة والثروة في ريال مدريد بينما انتقل فونتي من فلوجيراس في دوري الدرجة الثانية البرتغالي إلى فيتوريا سيتوبال ثم إلى باكوس دي فيريرا تبعها بثلاثة مواسم في دوري الدرجة الثانية الإنجليزي مع كريستال بالاس.

وقال فونتي "قمت بعمل شاق للغاية وانتقلت على سبيل الاعارة من ناد الى اخر وأحاول دائما التطوير من أدائي في الأندية المختلفة والانتقال لإنجلترا كان أفضل شيء حدث لي. تعلمت كثيرا كشخص ولاعب.   يتبع