مقدمة 3-السجن 21 شهرا لميسي بسبب التهرب الضريبي واستبعاد تنفيذ الحكم

Wed Jul 6, 2016 7:48pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل ومقتبسات)

مدريد 6 يوليو تموز (خدمة رويترز الرياضية العربية) - أعلنت محكمة في برشلونة اليوم الأربعاء معاقبة ليونيل ميسي نجم برشلونة بطل دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم بالسجن لمدة 21 شهرا وتغريمه مليوني يورو (2.2 مليون دولار) بعد إدانته بارتكاب ثلاث تهم تتعلق بالتهرب الضريبي رغم أنه لن يتم حبسه على الأرجح.

كما قضت المحكمة أيضا بسجن خورخي والد لاعب المنتخب الأرجنتيني لنفس المدة وأمرته بدفع 1.5 مليون يورو كغرامة.

وقال محامو ميسي ووالده إنه سيتم الطعن على الحكم أمام المحكمة العليا الاسبانية.

وأوضحوا في بيان "الحكم ليس صائبا ونحن على ثقة بأن الاستئناف سيظهر صحة دفاعنا" مؤكدين أن ميسي يتصرف دائما بحسن نية.

ووفقا للقانون الاسباني فانه يمكن إيقاف تنفيذ أي حكم قضائي مدته اقل من عامين ما لم يكن الشخص مدانا في قضايا سابقة وهو ما يعني ان ميسي ووالده من غير المحتمل ان يمضيا تلك العقوبة. وأكدت متحدثة باسم المحكمة انه من غير المحتمل ان يسجن ميسي.

ويلعب ميسي (29 عاما) - أفضل لاعب في العالم خمس مرات وأحد أعلى الرياضيين دخلا حيث قدر دخله بنحو 350 مليون دولار في آخر عشر سنوات وفقا لمجلة فوربس - لفريق برشلونة وأصبح الهداف التاريخي للنادي.

واتهمت إدارة الضرائب الاسبانية ميسي ووالده بالاحتيال على الحكومة في مبلغ 4.2 مليون يورو (4.7 مليون دولار) في صورة ضرائب عن الفترة ما بين 2007 و2009.

وأكدت المحكمة في حيثيات حكمها ان الاثنين استخدما شبكة من الشركات الوهمية للتهرب من الضرائب على الدخل الذي تدره الحقوق الخاصة بصورة اللاعب.   يتبع