صحيفة: تركيا تبحث عن مشتبه بهما في هجوم اسطنبول قرب الحدود السورية

Wed Jul 6, 2016 12:17pm GMT
 

اسطنبول 6 يوليو تموز (رويترز) - أوردت صحيفة تركية اليوم الأربعاء أن السلطات تسعى للقبض على مسلحين يشتبه في انتمائهما لتنظيم الدولة الإسلامية ويعتقد أنهما على صلة بالهجوم في الأسبوع الماضي على مطار أتاتورك في اسطنبول.

وذكرت الصحيفة أن المسلحين ربما كانا يختبئان على مقربة من الحدود السورية.

واحتجزت تركيا 30 مشتبها به على ذمة التحقيق في الهجوم الانتحاري الثلاثي في مطار أتاتورك الذي أسفر عن مقتل 45 شخصا وإصابة المئات. ويعتبر هذا الهجوم الأكثر دموية في تركيا هذا العام.

ويمتنع المسؤولون الأتراك عن التعليق على التقارير التي تصدر بخصوص التحقيق في الهجوم على الرغم من أن مسؤولا في الحكومة قال إن المهاجمين كانوا روسيا وأوزبكيا وقرغيزيا.

في حين قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان إن المهاجمين ينتمون لتنظيم الدولة الإسلامية وهم من الاتحاد السوفيتي السابق.

ووصف إردوغان التنظيم يوم الثلاثاء بأنه "خنجر مغروز في صدر المسلمين."

وذكرت صحيفة يني سافاك الموالية للحكومة أن المتشددين ربما كانا يختبئآن في الأحراج في منطقة يالداجي في جنوب إقليم هاتاي وربما كانا يخططان لتغيير مظهرهما والالتحاق بالجماعات المسلحة في سوريا.

وأشارت الصحيفة إلى أنهما من داغستان وهو إقليم تسكنه أغلبية مسلمة في منطقة شمال القوقاز الروسية.

ولم تفصح الصحيفة عن مصدر المعلومات التي أوردتها في تقريرها.   يتبع