مقدمة 3-مقتل ثلاثة وإصابة 14 في هجوم خلال الاحتفال بعيد الفطر في بنجلادش

Thu Jul 7, 2016 12:43pm GMT
 

(لزيادة عدد القتلى والمصابين وتفاصيل ومقتبسات)

داكا 7 يوليو تموز (رويترز) - هاجم مسلحون في بنجلادش اليوم الخميس أفرادا من الشرطة كانوا يؤمنون أكبر احتفال في البلاد بمناسبة عيد الفطر وقتلوا ثلاثة أشخاص وأصابوا 14 آخرين وذلك بعد أيام من إعلان تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن هجوم كبير في العاصمة وتحذيره من وقوع أعمال عنف أخرى.

وقال الحاكم الإداري للمنطقة محمد عظيم الدين بيسواس إن المسلحين هاجموا موقعا للشرطة في بلدة كيشورجاني التي تبعد بنحو 140 كيلومترا عن العاصمة داكا بقنابل صغيرة ثم انهالوا على أفراد الشرطة "بأسلحة حادة".

وكان ما يصل إلى 300 ألف شخص قد تجمعوا لأداء صلاة عيد الفطر في البلدة وقت الحادث الذي وقع بعد أسبوع تقريبا من مقتل 20 شخصا على يد مسلحين في هجوم استهدف مقهى في داكا أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عنه.

وقتل شرطي في الانفجار بينما قتل آخر طعنا. كما لقيت امرأة حتفها.

وذكر مسؤولون أن اثنين من المهاجمين قتلا وألقي القبض على ثالث. ولم يتضح بعد إلي أي جماعة ينتمون.

والهجوم هو أحدث تصعيد في أعمال العنف في بنجلادش التي تعتمد بشدة على قطاع تصدير الملابس الذي يبلغ حجمه 26 مليار دولار. ويقلق غياب الأمن المستثمرين الأجانب.

وقال محمد سيف الحق الذي يعمل في قطاع تصدير المنسوجات في داكا "إنه أمر مروع. نشعر بالقلق... العملاء ينتابهم القلق."

"أخشى من عزوف العملاء عن القدوم. كل حادث يعزز من هذا الاحتمال."   يتبع