حصري-رئيس شل: خروج بريطانيا قد يبطئ خطة بيع أصول بقيمة 30 مليار دولار

Fri Jul 8, 2016 6:53pm GMT
 

لندن 8 يوليو تموز (رويترز) - قال بن فان بوردن الرئيس التنفيذي لشركة رويال داتش شل لمستثمرين إن قرار بريطانيا بالخروج من الاتحاد الأوروبي قد يبطئ خطة لبيع أصول بقيمة 30 مليار دولار خاصة في بحر الشمال حيث تواجه الشركة صعوبات منذ سنوات لجذب مشترين.

جاءت التعليقات- التي أدلى بها في اجتماع مع مستثمرين ومحللين هذا الأسبوع- في الوقت الذي فوضت فيه شل بنك أوف أمريكا ميريل لينش للبحث عن مشترين لعدد من الأصول الرئيسية في بحر الشمال ومنها حصة الشركة في حقل بوزارد النفطي على أمل أن تجني من البيع ملياري دولار على الأقل.

كانت شركة النفط الانجليزية الهولندية العملاقة تستهدف في السابق إنجاز بيع عشرات الأصول حول العالم بحلول 2018 تقريبا للمساهمة في تمويل استحواذها على منافستها بي.جي الذي كلفها 54 مليار دولار والذي اكتمل في فبراير شباط.

ونقل مستثمران حضرا الاجتماع مع فان بوردن يوم الأربعاء عنه قوله إن الغموض الذي ساد الأسواق العالمية عقب تصويت بريطانيا في 23 من يونيو حزيران لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي سيشكل عقبة أمام البرنامج.

وقال مصدر لرويترز طالبا عدم الكشف عن اسمه لأن الحفل الذي استضافته شل لم يكن مفتوحا أمام العامة "قال بن إنه بعد خروج بريطانيا.. قد يتطلب إتمام بيع الأصول أكثر من ثلاث سنوات".

وقال مصدر آخر تحدث معه إن فان بوردن - الهولندي البالغ من العمر 58 عاما- قال إن خروج بريطانيا "سيجعل إنجاز بيع الأصول أكثر صعوبة" لاسيما في بحر الشمال.

وقال متحدث باسم شل ردا على ذلك "لا يوجد أي تغيير في التصريحات السابقة التي أصدرناها بخصوص برنامج السنوات الثلاث للتخارج من استثمارات بقيمة 30 مليار دولار".

ورفض بنك أوف أمريكا ميريل لينش التعليق.

كانت شل قالت في يونيو حزيران إنها ترغب في الخروج من عشر دول بعد الاندماج مع بي.جي لزيادة التركيز على انتاج الغاز عالميا والتنقيب في المياه العميقة في البرازيل.

(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية)