وزير خارجية مصر يزور إسرائيل "لدفع" عملية السلام مع الفلسطينيين

Sun Jul 10, 2016 8:50am GMT
 

القاهرة 10 يوليو تموز (رويترز) - قالت وزارة الخارجية المصرية إن الوزير سامح شكري سيزور إسرائيل صباح اليوم الأحد بهدف "توجيه دفعة" لعملية السلام الفلسطينية الإسرائيلية.

وتأتي هذه الزيارة بعد أسابيع من التصريحات التي أطلقها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في مايو أيار وقال فيها إن بلاده مستعدة للمساهمة في الجهود الرامية لإيجاد حل للصراع الطويل بين الجانبين.

وتأتي أيضا بعد زيارة قام بها شكري إلى رام الله في أواخر شهر يونيو حزيران الماضي التقى فيها بالرئيس الفلسطيني محمود عباس وعدد من كبار المسؤولين الفلسطينيين.

وقالت الخارجية في بيانها الصادر اليوم الأحد "يتوجه ...السيد سامح شكري وزير الخارجية إلى إسرائيل في زيارة هامة تستهدف توجيه دفعة لعملية السلام الفلسطينية الإسرائيلية بالإضافة إلى مناقشة عدد من الملفات المتعلقة بالجوانب السياسية في العلاقات الثنائية والأوضاع الإقليمية."

وذكر البيان أن شكري سيجري "محادثات مطولة" مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال الزيارة.

ونقل البيان عن أحمد أبو زيد المتحدث باسم الخارجية قوله إن الزيارة "تأتي في توقيت هام... (و)وسط جهود إقليمية ودولية تستهدف تشجيع الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي على استئناف المفاوضات." (تغطية صحفية للنشرة العربية محمود رضا مراد - تحرير سها جادو)