طائرة بدون طيار تستهدف مقاتلين من القاعدة في اليمن

Sun Jul 10, 2016 6:24pm GMT
 

من محمد الغباري

القاهرة 10 يوليو تموز (رويترز) - قال رجال قبائل محليون ووسائل إعلام اليوم الأحد إن ضربة نفذتها ما يعتقد أنها طائرة بدون طيار أصابت أربعة من مقاتلي تنظيم القاعدة في محافظة مأرب بوسط اليمن.

وقعت الضربة في نفس اليوم الذي وصل فيه الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي إلى مدينة مأرب التي تبعد نحو 120 كيلومترا شرقي العاصمة صنعاء.

والتقى هادي خلال زيارته التي استمرت ست ساعات مع قادة من التحالف الذي تقوده السعودية والذي يساند هادي في حربه ضد المتمردين الحوثيين. وحصدت الحرب أرواح آلاف الأشخاص.

وقوت الحرب شوكة المتشددين الإسلاميين رغم أن الولايات المتحدة تشن منذ سنوات هجمات بطائرات بدون طيار ضد هذه الجماعات في اليمن.

وقال رجال القبائل الذين طلبوا عدم نشر أسمائهم "أصيب أربعة من أعضاء القاعدة عندما استهدفت طائرة أمريكية بدون طيار سيارة كانوا يستقلونها في... شرق مدينة مأرب."

ولم ترد حكومة اليمن على طلب للتعليق على الضربة. ولا تعلق واشنطن على الضربات التي تنفذها طائرات بدون طيار في اليمن. وأظهرت لقطات بثتها وسائل إعلام يمنية حشدا من الناس وهم ينظرون إلى الدخان الأسود المتصاعد من هيكل السيارة .

وقال هادي (70 عاما) خلال زيارته لمأرب إن حكومته ستقاطع محادثات السلام في الكويت إذا حاولت الأمم المتحدة التي تقود المفاوضات إشراك جماعة الحوثي والموالين للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح في حكومة انتقالية بالبلاد.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) عن هادي قوله "لن نسمح مطلقا بإعطاء الحوثيين ما يريدون من شرعنة انقلابهم عبر مشاورات الكويت." (إعداد حسن عمار للنشرة العربية-تحرير أحمد حسن)