أمريكا تنقل معتقلا يمنيا من جوانتانامو إلى إيطاليا

Sun Jul 10, 2016 8:00pm GMT
 

واشنطن 10 يوليو تموز (رويترز) - قالت الولايات المتحدة اليوم الأحد إنها نقلت نزيلا يمنيا من سجن جوانتانامو إلى إيطاليا ليصل عدد المحتجزين في المعتقل الموجود داخل القاعدة البحرية الأمريكية في خليج جوانتانامو بكوبا إلى 78 سجينا.

ووافقت ست جهات أمريكية على نقل فايز أحمد يحيى سليمان قبل ستة أعوام. وهذه الجهات هي وزارات الدفاع والخارجية والعدل والأمن الداخلي ومكتب مدير المخابرات الوطنية وهيئة الأركان المشتركة الأمريكية.

ومعظم سجناء جوانتانامو البالغ عددهم 78 لم توجه لهم أي اتهامات ولم يقدموا للمحاكمة منذ أكثر من عشر سنوات مما أثار تنديدا دوليا.

وتبذل الولايات المتحدة جهودا مضنية لإقناع بلدان أخرى بقبول السجناء بسبب مخاوف من احتمال تنفيذهم هجمات وعدم رغبة الولايات المتحدة في استضافتهم على أراضيها.

وقال لي ولوسكي المبعوث الخاص الأمريكي لإغلاق معتقل جوانتنامو "الولايات المتحدة ممتنة للغاية لحكومة إيطاليا لمواصلتها التعاون بشأن إغلاق منشأة الاعتقال في خليج جوانتانامو."

وآخر سجين أطلق سراحه من جوانتانامو كان أيضا يمني الجنسية ويدعى عبد الملك أحمد عبد الوهاب الرحبي. وتم نقل الرحبي إلى جمهورية الجبل الأسود بحسب بيان صدر عن وزارة الدفاع الأمريكية في 22 يونيو حزيران.

واتهم الرحبي (37 عاما) الذي أودع سجن جوانتانامو في يناير كانون الثاني 2002 بأنه كان حارسا شخصيا لزعيم القاعدة الراحل أسامة بن لادن في أفغانستان بحسب وثائق لوزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون). (إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)