بكين تقول إنه يجب عدم مناقشة الوضع في بحر الصين الجنوبي خلال قمة آسيوية أوروبية

Mon Jul 11, 2016 5:17am GMT
 

بكين 11 يوليو تموز (رويترز) - قال دبلوماسي صيني رفيع اليوم الاثنين إن النزاع في بحر الصين الجنوبي غير مدرج على جدول أعمال اجتماع قمة رئيسي سيُعقد بين زعماء آسيويين وأوروبيين في منغوليا في نهاية الأسبوع ويحضره رئيس وزراء الصين .

وسيكون الاجتماع الآسيوي الأوروبي (آسيم)أول تجمع دبلوماسي مهم بعد الحكم الذي تصدره في 12 يوليو تموز محكمة تحكيم تنظر في نزاع بين الصين والفلبين بشأن بحر الصين الجنوبي في مدينة لاهاي الهولندية.

وتصاعدت حدة التوترات والتصريحات قبل صدور الحكم وهي قضية ترفض الصين الاعتراف أو المشاركة فيها قائلة إنه ليس للمحكمة اختصاص في هذا الشأن ولا يمكن إجبار الصين على قبول حل النزاع.

وأنحت الصين مرارا باللوم على الولايات المتحدة في إثارة القلاقل في بحر الصين الجنوبي حيث تتداخل مطالبها بالسيادة على أجزاء من المنطقة مع مطالب لفيتنام والفلبين وماليزيا وبروناي وتايوان.

وأشار كونغ شوان يو مساعد وزير الخارجية الصيني إلى أن مناقشة بحر الصين الجنوبي لن تكون محل ترحيب في الاجتماع الذي يُعقد مرة كل عامين لأنه يهدف إلى بحث المشكلات بين آسيا وأوروبا.

وقال كونغ في بيان صحفي إن"اجتماع زعماء قمة آسيم ليس مكانا مناسبا لمناقشة بحر الصين الجنوبي .لا توجد خطط لمناقشته على جدول أعمال الاجتماع. ويجب عدم وضعه ضمن جدول الأعمال."

ولكن دبلوماسيين مقرهم في بكين ويشاركون في التحضيرات لمؤتمر آسيم يقولون إنه من المتعذر عدم إثارة النزاع المتعلق ببحر الصين الجنوبي.

  يتبع