مقدمة 1-مقتل رجلي شرطة مصريين في انفجار بسيناء

Mon Jul 11, 2016 1:22pm GMT
 

(لإضافة إعلان وكالة موالية للدولة الإسلامية مسؤولية التنظيم)

القاهرة 11 يوليو تموز (رويترز) - قالت وزارة الداخلية المصرية إن رجلي شرطة أحدهما ضابط قتلا اليوم الاثنين في انفجار استهدف دورية أمنية بمدينة العريش عاصمة محافظة شمال سيناء

وأعلنت وكالة أعماق الموالية لتنظيم الدولة الإسلامية مسؤولية التنظيم عن الانفجار.

وقالت الوكالة في موقعها على الانترنت "مقتل وإصابة 5 من الشرطة المصرية إثر استهداف كاسحة ألغام بعبوة ناسفة جنوب مدينة العريش في شمال سيناء."

وقالت وزارة الداخلية المصرية في صفحتها على فيسبوك إن الانفجار أصاب ضابطين ومجندا.

وقتلت جماعة ولاية سيناء التي بايعت الدولة الإسلامية في 2014 والتي تنشط في شمال سيناء المئات من رجال الجيش والشرطة خلال السنوات الثلاث الماضية.

وكان انفجار استهدف مركبة مدرعة أمس الأحد في شمال سيناء المتاخمة لغزة وإسرائيل قد أودى بحياة ضابط شرطة برتبة عميد ومجندا كما أصاب ثلاثة مجندين.

ويقول الجيش إنه قتل المئات من مسلحي ولاية سيناء في حملة تشارك فيها الشرطة.

وقال بيان وزارة الداخلية إن الضابط الذي قتل اليوم يحمل رتبة ملازم أول.

وقالت مصادر أمنية لرويترز إن كلا من الضابطين المصابين في انفجار اليوم يحمل رتبة نقيب. وقال أحد المصادر إن المصابين نقلوا إلى مستشفي العريش العسكري للعلاج.

(تغطية صحفية للنشرة العربية محمد عبد اللاه وأحمد طلبة - تحرير سها جادو)