صناع الطائرات يتجاهلون المخاوف الاقتصادية مع نمو الطلب على السفر

Mon Jul 11, 2016 6:08pm GMT
 

فارنبرو (إنجلترا) 11 يوليو تموز (رويترز) - رفعت ايرباص وبوينج توقعاتهما للأجل الطويل بخصوص الطلب على الطائرات الجديدة اليوم الاثنين مراهنتين على أن زيادة الثروة في آسيا ستدعم السفر الجوي وتبطل تأثير أي أضرار قد تلحق بالاقتصاد العالمي في المدى القريب.

وأعلنت أكبر شركتين لصناعة الطائرات في العالم عن صفقات بمليارات الدولارات خلال معرض فارنبرو الجوي الذي بدأ فعالياته اليوم الاثنين على بعد 72 كيلومترا جنوب غربي لندن.

وشهدت ايرباص وبوينج مبيعات قوية لأعوام في ظل زيادة الإقبال على السفر الجوي وتنامي الطلب على الطائرات الجديدة الأقل استهلاكا للوقود وهو ما زاد دفاتر طلبيات شراء الطائرات إلى مستوى قياسي بلغ 13 ألفا و500 طائرة في نهاية 2015 أو ما يقرب من إنتاج عشر سنوات بالمعدلات الحالية.

ويحذر بعض المحللين من أن تؤدي مخاطر اقتصادية مثل تباطؤ النمو في الصين وتصويت البريطانيين لصالح خروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي إلى تقليص الطلبيات أو إلغائها وبصفة خاصة تلك المتعلقة بالطائرات الكبيرة ذات الممرين.

لكن صانعي الطائرات مازالوا متفائلين.

وتتوقع بوينج أن تحتاج شركات الطيران 39 ألفا و620 طائرة جديدة بقيمة 5.9 تريليون دولار على مدى العشرين عاما القادمة بزيادة 4.1 بالمئة عن تقديراتها في العام الماضي.

وتتوقع بوينج زيادة عدد المسافرين بالطائرات 4.8 بالمئة سنويا على مدى العشرين عاما القادمة.

ورفعت ايرباص توقعاتها للطلب على الطائرات على مدى 20 عاما إلى 30 ألفا و70 طائرة جديدة بزيادة 500 طائرة عن تقديراتها السابقة بينما توقعت زيادة عدد المسافرين 4.5 بالمئة في المتوسط سنويا. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي)