الاتحاد الأوروبي: قانون إسرائيل الجديد للمنظمات غير الحكومية يهدد "بتقويض القيم"

Tue Jul 12, 2016 12:20pm GMT
 

من لوك بيكر

القدس 12 يوليو تموز (رويترز) - قال الاتحاد الأوروبي اليوم الثلاثاء إن قانون إسرائيل الذي يستهدف المنظمات غير الحكومية التي تحصل على تمويل أجنبي يهدد بتقويض الديمقراطية وحرية التعبير وقالت جماعة حقوقية إسرائيلية بارزة إنها ستقيم دعوى ضد القانون أمام المحكمة العليا.

وأقر البرلمان الإسرائيلي مشروع قانون للمنظمات غير الحكومية في جلسة في وقت متأخر من مساء أمس الاثنين بحصوله على 57 صوتا مقابل 48 صوتا رفضته. ويطالب القانون المنظمات غير الحكومية التي تحصل على أكثر من نصف تمويلها من حكومات أو هيئات أجنبية مثل الاتحاد الأوروبي بتقديم تفاصيل عن التبرعات.

وقالت المفوضية الأوروبية إن المطالبة بتقديم تفاصيل عن التبرعات "المنصوص عليها في القانون الجديد تتعدى الحق الشرعي للشفافية وتهدف على ما يبدو إلى فرض قيود على أنشطة منظمات المجتمع المدني."

وأضافت "تتمتع إسرائيل بالديمقراطية وحرية التعبير وبمجتمع مدني متنوع... هذا التشريع الجديد يهدد بتقويض هذه القيم."

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن القانون يهدف إلى الحيلولة دون وقوع "وضع غريب تتدخل فيه دول أجنبية في الشؤون الداخلية الإسرائيلية" دون معرفة المواطنين.

ومعظم المنظمات غير الحكومية الإسرائيلية التي تحصل على دعم من حكومات أجنبية يسارية وكثير منها يعارض سياسات حكومة نتنياهو اليمينية تجاه الفلسطينيين.

"عبء كبير"   يتبع