مقتل ضابط شرطة مصري في انفجار بسيناء ووفاة آخر متأثرا بإصابته

Tue Jul 12, 2016 4:49pm GMT
 

القاهرة 12 يوليو تموز (رويترز) - قالت مصادر أمنية إن ضابط شرطة قتل اليوم الثلاثاء في انفجار في محافظة شمال سيناء المصرية التي ينشط فيها إسلاميون متشددون موالون لتنظيم الدولة الإسلامية في ثالث هجوم مميت في المحافظة خلال ثلاثة أيام.

وقال مصدر إن الضابط برتبة ملازم أول وإن الانفجار الذي أودى بحياته وقع جنوبي مدينة الشيخ زويد إحدى ثلاث مدن تتركز فيها المواجهات بين جماعة ولاية سيناء الموالية للدولة الإسلامية والجيش الذي تعاونه الشرطة.

والمدينتان الأخريان هما العريش عاصمة المحافظة ورفح الواقعة على حدود غزة.

وأضاف المصدر أن ضابط شرطة آخر برتبة ملازم أول توفي اليوم الثلاثاء متأثرا بإصابة لحقت به في انفجار وقع أمس في العريش.

وأودى انفجارا اليومين الماضيين بحياة ضابطين أحدهما برتبة عميد واثنين من أفراد الشرطة كما أصابا عددا آحر.

وقتلت ولاية سيناء التي بايعت الدولة الإسلامية في 2014 مئات من رجال الجيش والشرطة في السنوات الثلاث الماضية. ويقول الجيش إنه قتل المئات من مسلحي الجماعة.

(تغطية صحفية للنشرة العربية محمد عبد اللاه- تحرير سيف الدين حمدان)