مقدمة 1-الأمم المتحدة مستعدة لبحث مقترح لنشر قوة قتالية بجنوب السودان

Wed Jul 13, 2016 9:39pm GMT
 

(لإضافة خطط محتملة لتعزيز قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة وتفاصيل)

من ميشيل نيكولز

الأمم المتحدة 13 يوليو تموز (رويترز) - قال إيرفي لادسوس مسؤول حفظ السلام في الأمم المتحدة لمجلس الأمن اليوم الأربعاء إن المنظمة الدولية مستعدة للعمل مع الهيئة الحكومية للتنمية (إيجاد) في شرق أفريقيا بشأن اقتراحها تشكيل قوة تدخل ضمن مهمة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في جنوب السودان.

وبعد اندلاع أعمال عنف دامية بين قوات متصارعة في العاصمة جوبا في الأسبوع الماضي طالبت إيجاد بإنشاء كتيبة تدخل على غرار قوة قتالية تابعة للأمم المتحدة في جمهورية الكونجو الديمقراطية يتيح لها تفويضها فرض السلام باستهداف فصائل المتمردين المسلحين.

وقال لادسوس "الهدف مثلما أفهم هو تأمين جوبا ومطارها إن أمكن... ليتسنى لحكومة الوحدة الوطنية الانتقالية العمل دون قلق بشأن الأمور المتعلقة بالأمن."

وتحتاج مثل هذه الوحدة القتالية لتفويض من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة الذي حث دول المنطقة يوم الأحد على الاستعداد لإرسال قوات إضافية لجنوب السودان في حالة موافقة المجلس على تعزيز بعثة حفظ السلام.

وقال لادسوس إنه ستكون هناك على الأرجح حاجة لتعزيز قوة حفظ السلام بقوات إضافية وقدرات أقوى- مثل طائرات الهليكوبتر الهجومية وطائرات بدون طيار لأغراض المراقبة- لتتمكن من تحقيق التفويض الممنوح لها بحماية المدنيين.

وحث الأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون مجلس الأمن يوم الاثنين الماضي على فرض حظر سلاح على جنوب السودان ومعاقبة الزعماء والقادة الذين يعرقلون تطبيق اتفاق السلام وتعزيز بعثة حفظ السلام.

ونشرت قوات حفظ السلام في جنوب السودان منذ استقلاله عن السودان عام 2011. وتنتشر هناك بالفعل قوة تضم نحو 13500 فرد.   يتبع