وزير المالية البريطاني: سنفعل كل ما يلزم لدعم الاقتصاد بعد الانفصال

Thu Jul 14, 2016 6:54am GMT
 

لندن 14 يوليو تموز (رويترز) - قال وزير المالية البريطاني الجديد فيليب هاموند اليوم الخميس إنه سيفعل كل ما يلزم من أجل الحفاظ على استقرار الاقتصاد ومنح الثقة للأسواق المالية بعد اختيار البريطانيين الانفصال عن الاتحاد الأوروبي.

وقال هاموند لقناة آي.تي.في البريطانية "تحتاج الأسواق لمؤشرات تدعو للطمأنينة وتريد التأكد من أننا سنفعل كل ما يلزم للحفاظ على استقرار الاقتصاد."

وفي مقابلة اخرى مع قناة سكاي نيوز قال الوزير إن بريطانيا لا تحتاج لميزانية طوارئ وإنه سيراقب في المقابل الوضع الاقتصادي خلال الصيف قبل تحديد أهداف الإنفاق في الخريف كما جرت العادة.

وانتقل هاموند من منصبه كوزير للخارجية ليتولى وزارة المالية في وقت متأخر أمس الأربعاء بقرار من رئيسة الوزراء الجديدة تيريزا ماي.

وقال لسكاي نيوز "هناك الكثير الذي يتعين عمله الآن." وأوضح أنه سيصدر بيانا في الخريف بالطريقة المعتادة وأنه سيراقب بحرص الوضع خلال الصيف.

وأضاف "سألتقي مع محافظ البنك المركزي صباح اليوم وسنناقش الوضع الراهن." (إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)