شرطة باكستان: قتل قنديل بالوش "جريمة شرف" فيما يبدو

Sat Jul 16, 2016 11:31am GMT
 

من مباشر بخاري

لاهور 16 يوليو تموز (رويترز) - قالت الشرطة الباكستانية اليوم السبت إن قنديل بالوش -وهي شخصية مشهورة ومثيرة للجدل على مواقع التواصل الاجتماعي- قتلت خنقا في "جريمة شرف" فيما يبدو.

وكانت بالوش قد نشرت صورا إباحية على مواقع التواصل الاجتماعي فيما يمثل تحديا للعادات والتقاليد في باكستان.

وقالت نبيلة غضنفر المتحدثة باسم شرطة إقليم البنجاب لرويترز إن بالوش -واسمها الحقيقي فوزية عظيم- قتلت في منزل الأسرة في مدينة ملتان بإقليم البنجاب.

وأضافت "والدها أبلغ الشرطة أن ابنه وسيم خنقها... هي جريمة شرف فيما يبدو لكن المزيد من التحقيقات ستكشف الدوافع الحقيقية وراء الجريمة."

وقالت إن الشرطة تبحث الآن عن وسيم الذي اختفى.

ولم تتمكن رويترز على الفور من الاتصال بأحد أفراد أسرة بالوش.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن المحتوى الذي كانت تنشره بالوش على مواقع التواصل كان يتعارض مع قيم أسرتها المحافظة وأنها تلقت الكثير من التهديدات.

ويقتل أكثر من 500 شخص في باكستان كل عام فيما يعرف "بجرائم الشرف". (إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)