استطلاع: معظم البريطانيين يعارضون إجراء استفتاء ثان على الخروج من الاتحاد الأوروبي

Sat Jul 16, 2016 9:21pm GMT
 

لندن 16 يوليو تموز (رويترز) - أظهر استطلاع رأي نشر اليوم السبت أن غالبية البريطانيين يعارضون إجراء استفتاء ثان على عضوية الاتحاد الأوروبي وأن النصف تقريبا يعتقد أن رئيسة الوزراء الجديدة تيريزا ماي يجب أن تستمر في منصبها دون الدعوة إلى انتخابات عامة.

وجاء في الاستطلاع الذي أجرته مؤسسة كومريس لصحيفتي ميرور واندبندنت أن 57 في المئة ممن تم استطلاعهم لا يؤيدون إجراء استفتاء ثان بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي مقابل تأييد 29 في المئة.

وعبر 46 في المئة عن اعتقادهم بأن ماي يجب ألا تدعو إلى إجراء انتخابات في حين قال 38 في المئة إنها يجب أن تطلب من البلاد الدعم لبرنامجها لخروج بريطانيا من التكتل الذي انضمت إليه في 1973.

وفي استفتاء يونيو حزيران وافق 52 في المئة على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في حين أيد 48 في المئة البقاء مما دفع كثيرين من أنصار معسكر "البقاء" للمطالبة باستفتاء ثان. ووقع أربعة ملايين شخص على عريضة تطالب بإجراء استفتاء ثان.

لكن ماي التي تولت السلطة بعد استقالة رئيس الوزراء ديفيد كاميرون في أعقاب نتيجة الاستفتاء استبعدت إجراء تصويت ثان قائلة "الخروج يعني الخروج". (إعداد حسن عمار للنشرة العربية-تحرير أحمد حسن)