سويسرا والاتحاد الأوروبي يكثفان المفاوضات الخاصة بالهجرة

Sun Jul 17, 2016 3:03am GMT
 

زوريخ 17 يوليو تموز (رويترز) - قالت الحكومة السويسرية يوم السبت إنه سيتم تكثيف المفاوضات بين سويسرا والاتحاد الأوروبي بشأن قيود الهجرة خلال الأسابيع القليلة المقبلة ذلك مع التخطيط لعقد اجتماع على مستوى عال.

ويلتقي الرئيس السويسري يوهان شنايدر-أمان مع رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر في 19 سبتمبر أيلول للسعي للتوصل لحل لمشكلة تهيمن على العلاقات بين الجانبين منذ تصويت سويسرا بالموافقة على الحد من الهجرة في 2014 .

وتريد سويسرا التفاوض على حل وسط مع بروكسل التي تصر على أنها لا تستطيع قبول فرض أي عقبات لحرية تنقل الناس المكفولة في اتفاقيات ثنائية.

وإذا فرضت سويسرا قيودا من جانب واحد فإن هذه الخطوة يمكن أن تُنهي الاتفاقيات الاقتصادية الثنائية وتُلحق الضرر بالاقتصاد السويسري.

وناقش شنايدر-أمان ويونكر وضع المحادثات المستمرة عندما التقيا على هامش اجتماع قمة في منغوليا يوم السبت . وقالت الحكومة السويسرية في بيان إن كلا الجانبين اعترف بأن تصويت بريطانيا بالانسحاب من الاتحاد الأوروبي عقد الجهود الرامية إلى التوصل لحل.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)