مات ديمون يعود في دور قاتل المخابرات في أحدث أفلام سلسلة (بورن)

Sun Jul 17, 2016 7:30am GMT
 

لندن 17 يوليو تموز (رويترز) - يعود الممثل الأمريكي مات ديمون لتجسيد شخصية جيسون بورن القاتل المضطرب والعضو السابق في المخابرات المركزية الأمريكية في أحدث جزء من سلسلة أفلام (بورن) الذي سيعرض هذا الشهر.

ويقول ديمون إن الاستعداد للدور الذي جسده على مدى عقد ونصف كان شاقا من الناحية الجسدية.

ويبدأ عرض فيلم (جيسون بورن) هو الجزء الخامس من السلسلة يوم 27 يوليو تموز ويجسد فيه ديمون شخصية البطل المضطرب الذي يعود للظهور مجددا قرب الحدود بين اليونان ومقدونيا بعد عقد من اختفائه.

وفي العرض الأول للفيلم في أوروبا قال ديمون في لندن إنه أمر "ممتع للغاية" أن يعود لأداء الشخصية والعمل مع وجوه مألوفة. لكنه أضاف بأن الاستعداد البدني للفيلم الذي يتضمن مشاهد قتال عنيفة ومطاردة سيارات كبرى كان تحديا كبيرا.

وقال ديمون الذي لم يظهر في الجزء الرابع من السلسلة لرويترز على السجادة الحمراء "كان من الصعب الاستعداد له.. أكثر صعوبة مما كان عليه الأمر عندما كنت أبلغ من العمر 29 عاما. عمري الآن 45 عاما لذا فهذا أمر مختلف تماما... لكنه كان تحديا جيدا."

وتهرب ديمون من الإجابة عن سؤال من سيفوز في الصراع بين بورن والجاسوس البريطاني الشهير جيمس بوند لكن عندما سئل عمن يفضل أن يجسد شخصية بوند في المرحلة المقبلة أبدى ديمون دعمه للممثل البريطاني إدريس إلبا.

وقال ديمون "أنا معجب بإدريس. أعتقد أنه عبقري. أشاهد أعماله وهو يحسن من مستوى أي عمل يشارك فيه. سيحسن بالتأكيد من مستوى تلك السلسلة." (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير سها جادو)