عشرات المصارعين يقاضون مؤسسة المصارعة (دبليو.دبليو.إي) بسبب إصابات عصبية

Mon Jul 18, 2016 9:30pm GMT
 

18 يوليو تموز (رويترز) - رفع عشرات المصارعين المتقاعدين اليوم الاثنين دعوى قضائية ضد مؤسسة المصارعة العالمية الترفيهية (دبليو.دبليو.إي) سعيا لتحميل المؤسسة المسؤولية عن الإصابات العصبية التي يزعمون أنهم تعرضوا لها جراء المشاركة في مسابقاتها.

رفعت الشكوى نيابة عن مصارعين من بينهم جوزيف لورينايتيس المعروف باسم "رود ووريور أنيمال" وجيمي سنوكا المعروف باسم "سوبر فلاي" وبول أورندورف المعروف باسم "مستر وندرفل" وآخرين وكذلك عن بعض الحكام السابقين. واتهمت الدعوى المؤسسة بإخفاء مخاطر صدمات الرأس النابعة من الأداء وبتصنيف المدعين على أنهم "متعاقدون مستقلون" وليسو موظفين كسبيل لتفادي المسؤولية.

وجاء في الشكوى "مؤسسة المصارعة العالمية الترفيهية قدمت مكاسبها على صحة المصارعين وسلامتهم وأمنهم المالي وآثرت ترك المدعين وهم مصابون بإصابات شديدة ومن دون مورد لعلاج عقولهم وأجسادهم المتضررة."

ولم يرد متحدث باسم المؤسسة ومقرها ستامفورد بولاية كونيتيكت على طلبات للتعليق.

وتسعى الدعوى القضائية إلى الحصول على تعويضيات للمدعين وإنزال عقوبات بالمؤسسة وكذلك على تحسين المراقبة الطبية.

(إعداد علي خفاجي للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)