زوجة ترامب تسعى لتحسين صورته خلال المؤتمر العام للحزب الجمهوري

Tue Jul 19, 2016 7:03am GMT
 

من جينجر جيبسون وايميلي ستيفنسون

كليفلاند 19 يوليو تموز (رويترز) - امتدحت ميلانيا زوجة دونالد ترامب المرشح الجمهوري المفترض لانتخابات الرئاسة الأمريكية زوجها ووصفته بأنه زعيم موهوب وحنون وصارم سيساعد في توحيد لا انقسام الأمريكيين إذا فاز في الانتخابات المقررة في الثامن من نوفمبر تشرين الثاني.

وميلانيا مصممة مجوهرات وعارضة أزياء سابقة ولدت في سلوفينيا وألقت أمس الاثنين أول خطبها السياسية الكبيرة وسط ترحيب الحشد في المؤتمر العام للحزب الجمهوري في مدينة كليفلاند بعد مقدمة من ترامب استمرت دقيقة.

وتشابه خطاب ميلانيا في جزء منه مع الخطاب الذي ألقته السيدة الأولى الأمريكية ميشيل أوباما عام 2008.

ودخل المرشح الجمهوري المفترض المكان بشكل مسرحي وكانت هناك شاشة بيضاء في الخلفية لا تظهر سوى ظله ثم ظهر مصحوبا بأغنية (وي آر ذا تشامبيونز) أو (نحن الأبطال) الشهيرة لفريق كوينز.

وقالت ميلانيا "أعيش مع دونالد منذ 18 عاما وأدركت حبه لهذا البلد منذ أول مرة التقينا فيها."

وأضافت "يريد دونالد الرخاء لكل الأمريكيين."

وخطاب ميلانيا الذي استمر 15 دقيقة كان محاولة لتحسين صورة ترامب رجل الأعمال الذي تحول إلى السياسة واتهم بالتعصب والقسوة بدعوته إلى تعليق هجرة المسلمين وترحيل ملايين المهاجرين الذين لا يحملون وثائق إذا فاز بالانتخابات. وتعرض لانتقادات أيضا بسبب إهانات وجهها للنساء ولمعارضيه السياسيين والصحفيين.

وتطرقت ميلانيا في جزء من خطابها إلى قيم أسرتها مما أعاد إلى الأذهان الخطاب الذي ألقته ميشيل أوباما في المؤتمر العام للحزب الديمقراطي عام 2008.   يتبع