معدل التضخم في بريطانيا يرتفع أكثر من المتوقع في يونيو

Tue Jul 19, 2016 9:28am GMT
 

لندن 19 يوليو تموز (رويترز) - ارتفع معدل التضخم في بريطانيا بوتيرة تفوق التوقعات في يونيو حزيران ولامس واحدا من أعلى المعدلات على مدى الأشهر الثمانية عشر الماضية بفعل ارتفاع أسعار تذاكر الطيران مع تدفق مشجعي كرة القدم على فرنسا لحضور بطولة أوروبا.

وذكرت مكتب الإحصاءات الوطنية أن أسعار المستهلكين -المتوقع أن تتسارع وتيرة ارتفاعها قريبا بعد التصويت لصالح خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي الشهر الماضي- زادت 0.5 في المئة مقارنة بها قبل عام. وكان اقتصاديون توقعوا زيادة سنوية 0.4 في المئة

وجرى جمع كل البيانات تقريبا قبل الاستفتاء على عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي في 23 يونيو حزيران والذي دفعت نتيجته الاسترليني للهبوط وعززت التوقعات بارتفاع حاد في معدل التضخم نتيجة زيادة تكلفة السلع التي تستوردها بريطانيا.

ويقل معدل التضخم في بريطانيا عن النسبة التي يستهدفها بنك انجلترا المركزي والبالغة اثنين في المئة منذ عامين ونصف العام. وفي العام الماضي بلغ معدل التضخم صفرا ليسجل أدنى مستوى له منذ بدء تسجيل البيانات عام 1950.

وقال فيل جودينج المسؤول في مكتب الإحصاء "كان ارتفاع سعر تذاكر الطيران الأوروبية - ربما بدعم من بطولة أوروبا لكرة القدم - السبب الرئيسي لارتفاع معدل التضخم في الشهر الحالي."

وأضاف أن أسعار تذاكر الطيران سجلت ارتفاعا قياسيا بلغ 10.9 في المئة بين مايو أيار ويونيو حزيران.

وتابع "ساهم ارتفاع تكلفة النفط -الذي امتد لأسعار البنزين - في ارتفاع مؤشر أسعار المستهلكين."

وبلغ معدل التضخم السنوي 0.5 في المئة من قبل في مارس آذار من العام الحالي وديسمبر كانون الأول 2014. وكانت أخر مرة تجاوز فيها التضخم هذا المستوى في نوفمبر تشرين الثاني 2014.

وارتفع مؤشر مكتب الإحصاءات الوطنية للتضخم الأساسي لأسعار المستهلكين - الذي يستبعد التغيرات في أسعار الطاقة والأغذية والمشروبات الكحولية والتبغ - إلى 1.4 بالمئة في حين كانت توقعات الاقتصاديين تشير إلى ارتفاعه قليلا إلى 1.3 بالمئة. (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)