مقدمة 1-ليبيا تعلق إنتاج حقل السرير النفطي بسبب احتجاج بميناء الحريقة

Tue Jul 19, 2016 1:48pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

بنغازي (ليبيا) 19 يوليو تموز (رويترز) - قال المتحدث باسم شركة الخليج العربي للنفط (أجوكو) عمران الزوي اليوم الثلاثاء إن احتجاجا بشأن الأجور أدى إلى إغلاق ميناء الحريقة النفطي في شرق ليبيا وهو ما اضطر الشركة التي تدير حقل السرير إلى تعليق إنتاج 100 ألف برميل من الخام يوميا.

وقال الزوي إن الإنتاج في حقل المسلة النفطي سيتقلص أيضا إلى الحد الأدنى في غضون أربعة إلى خمسة أيام إذا استمر توقف عمليات التصدير من ميناء الحريقة.

وتوقفت الصادرات يوم الأحد بعدما توجهت مجموعة من جهاز حرس المنشآت النفطية إلى الميناء للاحتجاج على عدم صرف أجورهم على حد قولهم.

وتأخرت ناقلتان عن التحميل في الوقت الذي تجري فيه محاولات للتوسط في النزاع حسبما قال مسؤول في الميناء.

وتقلص إنتاج ليبيا من الخام بسبب الاحتجاجات والصراع والمشاحنات السياسية منذ وقوع انتفاضة شعبية في البلد العضو في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) قبل خمسة أعوام. وتأرجح الإنتاج عند أقل من ربع المستويات المرتفعة التي كان عليها قبل انتفاضة عام 2011 وكانت تبلغ حينها 1.6 مليون برميل يوميا.

ولم يتسن الاتصال على الفور بأي مسؤول في المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس للحصول على تعليق حول مدى تأثر الإنتاج اليومي بالاحتجاجات في ميناء الحريقة.

وما يزال عدد من المرافئ الليبية مغلقا من قبل حرس المنشآت النفطية.

واستمر العمل بسلاسة إلى حد بعيد في ميناء الحريقة الذي تبلغ طاقته التصديرية نحو 120 ألف برميل يوميا على الرغم من أن الفرع الشرقي للمؤسسة الوطنية للنفط كان قد أوقف مؤقتا الصادرات من هناك في مايو أيار في ظل نزاع مع المؤسسة المنافسة في طرابلس.

(إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير هالة قنديل)