مقدمة 2-المرصد: مقتل 56 مدنيا فيما يشتبه أنها ضربات للتحالف في سوريا

Tue Jul 19, 2016 4:15pm GMT
 

(لإضافة بيان منظمة العفو الدولية)

بيروت 19 يوليو تموز (رويترز) - قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن ما لا يقل عن 56 مدنيا قتلوا اليوم الثلاثاء في ضربات جوية إلى الشمال من مدينة منبج المحاصرة التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية وتقع في شمال سوريا قرب الحدود مع تركيا.

وأضاف أن سكانا يعتقدون أن الضربات نفذتها طائرات التحالف بقيادة الولايات المتحدة. وقال إن بين القتلى 11 طفلا وأن هناك عشرات المصابين.

وشنت قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة وهي تحالف بين المقاتلين الأكراد والعرب هجوما في نهاية مايو أيار لاستعادة آخر الأراضي التي تسيطر عليها الدولة الإسلامية على الحدود مع تركيا.

وتمكنت قوات سوريا الديمقراطية مدعومة بضربات جوية للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة من محاصرة المدينة لكن مازالت هجمات تنظيم الدولة الإسلامية تقع في بعض مناطق الريف المحيطة بها.

وقتل 21 شخصا أمس الاثنين في ضربات يعتقد أن التحالف بقيادة الولايات المتحدة نفذها بمنطقة الحزاونة في منبج.

وقالت منظمة العفو الدولية في بيان إنه ينبغي على التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة بذل المزيد من الجهد للحيلولة دون وقوع قتلى من المدنيين.

وقالت مجدلينا مغربي المديرة المؤقتة للشرق الأوسط في المنظمة "أي شخص مسؤول عن انتهاكات القانون الإنساني الدولي ينبغي تقديمه للعدالة ويتعين حصول الضحايا وأسرهم على التعويض الكامل."

لكن التقدم في مدينة منبج بطيء. وقالت مصادر كردية إن المتشددين نشروا قناصة وزرعوا ألغاما ومنعوا المدنيين من المغادرة وهو ما عرقل جهود قصف المدينة دون التسبب في خسائر بشرية كبيرة.   يتبع