العثور على راية تنظيم الدولة الإسلامية في غرفة مهاجم القطار بألمانيا

Tue Jul 19, 2016 3:09pm GMT
 

من جنس هاك

ميونيخ 19 يوليو تموز (رويترز) - أعلن وزير داخلية ولاية بافاريا الألمانية خواكيم هيرمان اليوم الثلاثاء أن الشرطة عثرت على راية مرسومة باليد لتنظيم الدولة الإسلامية ونصا مكتوبا جزئيا باللغة الباشتونية في غرفة اللاجئ الأفغاني الشاب الذي هاجم ركاب قطار في جنوب البلاد.

وأشار هيرمان إلى أنّه من السابق لأوانه القول ما إذا كان الشاب عضوا في تنظيم الدولة الإسلامية أو أي تنظيم متشدد آخر.

وأعلن التنظيم المتشدد مسؤوليته عن الهجوم وفق ما أوردت وكالة أعماق الناطقة باسمه.

وأضاف هيرمان خلال مؤتمر صحفي "أخذنا علما بإعلان الدولة الإسلامية المسؤولية لكن.. التحقيق لم يكشف عن أي دليل حتى الآن يشير إلى أن هذا الشاب كان ينتمي لشبكة إسلامية."

وأصاب الشاب (17 عاما) أربعة أشخاص من هونج كونج أحدهم في حال حرجة بينما كانوا على متن القطار في وقت متأخر أمس الاثنين كما أصاب امرأة من السكان المحليين بعد هربه وقبل أن تقتله الشرطة بالرصاص.

ويأتي الهجوم بعد أيام من إقدام تونسي على قيادة شاحنة ثقيلة والانطلاق بها صوب حشد كان يحتفل بالعيد الوطني لفرنسا في مدينة نيس جنوب فرنسا مما أسفر عن مقتل 84 شخصا. وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية أيضا مسؤوليته عن الحادث.

وقال أحد كبار المسؤولين في حزب (البديل من أجل ألمانيا) المناهض للهجرة إن ميركل ومؤيديها يتحملون المسؤولية عن الوضع الأمني الخطير لأن "سياساتهم الترحيبية جلبت الكثير من المسلمين الشبان غير المتعلمين والمتطرفين إلى ألمانيا."

  يتبع