تويتر يوقف حسابات بعد الإساءة للممثلة ليزلي جونز

Wed Jul 20, 2016 8:45am GMT
 

سان فرانسيسكو 20 يوليو تموز (رويترز) - أعلنت شركة تويتر أمس الثلاثاء اتخاذها خطوات نحو وقف عدد من حسابات المستخدمين بشكل نهائي لدواع تتعلق بإساءة الاستخدام والإزعاج بعد أن لفتت ليزلي جونز الممثلة المشاركة في فيلم (جوستباسترز) يوم الاثنين الانتباه مجددا إلى الأمر وأعلنت عزمها التوقف عن استخدام الموقع.

وقامت جونز بإعادة تغريد ومشاركة العديد من التغريدات المسيئة التي تلقتها يوم الاثنين قبل أن تقول لمتابعيها البالغ عددهم نحو 250 ألفا "أغادر تويتر الليلة بدموع وقلب حزين جدا. كل هذا لأني عملت في فيلم. بإمكانكم أن تكرهوا الفيلم لكن البذاءة التي تلقيتها اليوم... خطأ."

ومن بين الذين تم حظرهم يوم الثلاثاء محرر شؤون التكنولوجيا بموقع بريتبارت الإخباري ميلو يانوبولوس وهو أحد الشخصيات المثيرة للجدل على الموقع وساعد في قيادة عملية الإساءة ضد جونز. ولم يرد يانوبولوس بشكل فوري على طلب للتعليق.

وطالما تعرض تويتر لانتقادات لعدم بذل ما يكفي من جهد لضبط السلوكيات المسيئة بخدمة المراسلة التي غالبا ما تكون بلا ضوابط للاستخدام. واعترض مشاهير آخرون على الإساءات التي تتم عبر الموقع من بينهم الكاتبة والممثلة لينا دونهام التي قالت في سبتمبر أيلول إنها عينت شخصا للتغريد نيابة عنها لأن الموقع لم يعد "مساحة آمنة" بالنسبة لها.

وقال تويتر في بيان يوم الثلاثاء إنه رصد "تناميا" في عدد الحسابات التي تنتهك سياسات الموقع المتعلقة بإساءة الاستخدام والإزعاج خلال آخر 48 ساعة مشيرا إلى أنه طبق سياساته إما بإصدار تحذيرات أو وقف حسابات مستخدمين نهائيا. (إعداد محمود سلامة للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري)