حصري - ترامب قد يسعى لسن قانون جديد لتطهير الحكومة ممن عينهم أوباما

Wed Jul 20, 2016 7:43pm GMT
 

من إميلي فليتر

كليفلاند 20 يوليو تموز (رويترز) - قال كريس كريستي حليف المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأمريكية دونالد ترامب إن ترامب في حال فوزه سيعمد إلى تطهير الحكومة الاتحادية من المسؤولين الذين عينهم الرئيس الديمقراطي باراك أوباما وقد يطالب الكونجرس بإقرار تشريع يسهل فصل الموظفين الحكوميين.

ذكر كريستي- وهو حاكم نيوجيرزي ويقود الفريق الانتقالي لترامب إلى البيت الأبيض- إن الحملة تعد قائمة بالموظفين الحكوميين لإقالتهم إذا هزم ترامب المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون في الانتخابات الرئاسية في الثامن من نوفمبر تشرين الثاني.

وأضاف كريستي في اجتماع مغلق مع عشرات المانحين في المؤتمر الوطني الجمهوري في كليفلاند وفقا لتسجيل صوتي حصلت عليه رويترز ومشاركان في الاجتماع "مثلما تعرفون من مهنته الأخرى فإن دونالد يحب إقالة الناس."

وكان كريستي يشير إلى دور ترامب الرئيسي في البرنامج التلفزيوني "ذا أبرينتايس" (المبتدئ) والذي استمر لفترة طويلة والذي كان دوما ما يكرر فيه عبارة "أنت مفصول".

ولم ترد حملة ترامب على طلبات للتعليق.

ويخشى مستشارو ترامب الانتقاليون من أن يحول أوباما المعينين إلى موظفين حكوميين ممن لديهم أمان وظيفي أكبر من المسؤولين المعينين سياسيا. وتابع كريستي أن من شأن ذلك أن يسمح للمسؤولين بالاحتفاظ بوظائفهم في ظل الإدارة الجديدة والتي ربما تكون جمهورية.

ومضى يقول "هذا يسمى تنقيبا. أنت تأخذهم من جانب المعينين السياسيين إلى جانب الخدمة المدنية لكي تحاول أن تضع.. عقبات لخلفك من نوعية ما قام به أشخاص كلينتون عندما أزالوا جميع حروف الدبليو من لوحات المفاتيح عندما دخل جورج بوش البيت الأبيض."

وكان كريستي يشير إلى الأعمال الطائشة التي ارتكبت خلال عملية الانتقال السياسي من بيل كيلنتون إلى جورج بوش في 2011. وخلال تلك الفترة أزال العاملون في البيت الأبيض حرف الدبليو من لوحات مفاتيح أجهزة الكمبيوتر وتركوا علامات ومصلقات مهينة في المكاتب وفقا لتقرير لمكتب المحاسبة العامة وهو ذراع التحقيقات للكونجرس.   يتبع