مسيرة في بيرو للمطالبة بالإفراج عن الرئيس السابق فوجيموري

Sat Jul 23, 2016 4:28am GMT
 

ليما 23 يوليو تموز (رويترز) - نظم مئات من مواطني بيرو الذين يعتبرون الرئيس السابق البرتو فوجيموري بطلا أسئ فهمه مسيرة في شوارع وسط العاصمة ليما أمس الجمعة لمطالبة الرئيس المقبل للبلاد بالإفراج عنه من السجن.

وسيبلغ فوجيموري 78 عاما هذا الأسبوع مع تولى الرئيس المنتخب بيدور بابلو كوشينسكي السلطة .

ويقبع فوجيموري في السجن منذ عام 2007 حيث يقضى حكما بالسجن 25 عاما لانتهاكه حقوق الإنسان ولتورطه في فساد خلال فترة حكمه فيما بين عامي 1990 و 2000 .

ولوح المحتجون بأعلام بيضاء وهم يهتفون"الحرية لفوجيموري" ورفعوا لافتات تحمل صورا حديثة بدا فيها الإرهاق على فوجيموري الذي رُفض طلبه بالعفو من الرئيس المنتهية ولايته أولانتا هومالا عام 2013.

وأكد كوشينسكي الذي فاز بفارق بسيط على كيكو فوجيموري ابنة فوجيموري في جولة الإعادة من الانتخابات الشهر الماضي أنه سيؤيد قانونا يسمح لكبار السن من السجناء مثل فوجيموري بقضاء ما تبقى من عقوبتهم رهن الاقامة الجبرية بمنازلهم.

ولكن كوشينسكي قال إنه يعارض منح عفو يبرئ ساحة فوجيموري من ارتكاب جرم .

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)