ماليزيا تعلن إحباط مخطط تفجير يستهدف ضباطا كبار

Sat Jul 23, 2016 9:27am GMT
 

كوالالمبور 23 يوليو تموز (رويترز) - قالت السلطات الماليزية اليوم السبت إنها أحبطت هجوما بقنبلة على ضباط كبار في الشرطة واعتقلت 14 يشتبه بأنهم من أعضاء تنظيم الدولة الإسلامية في عملية استمرت أسبوعا.

قال المفتش العام للشرطة خالد أبو بكر في بيان إن من بين المشتبه بهم عضوا بارزا في تنظيم الدولة الإسلامية يعتقد أنه مسؤول عن تجنيد عبد الغني يعقوب وهو ماليزي من مقاتلي التنظيم المتشدد وقتل في سوريا في 17 أبريل نيسان.

وقال خالد في بيان "بعد عملية بحث تمكنت الشرطة من مصادرة عبوة ناسفة بدائية مكتملة تزن كيلوجراما كان مقررا استخدامها في هجوم مخطط على قيادة الشرطة الملكية الماليزية."

ووضعت وكالات الأمن في ماليزيا في حالة تأهب من انتشار تنظيم الدولة الإسلامية في البلد الذي تسكنه أغلبية مسلمة لكن تعيش فيه أيضا أعراق متعددة.

وذكر خالد أن الشرطة تعتقد أن العضو الكبير في التنظيم والبالغ من العمر 49 عاما واعتقل في ولاية كيداه الشمالية كان من أنشط القائمين على التجنيد وكان مسؤولا عن ترتيب سفر أعضاء التنظيم إلى سوريا.

وفي غارة منفصلة بولاية بيراك اعتقلت امرأة تبلغ من العمر 43 عاما يعتقد أنها كانت تخطط للتسلل إلى جنوب الفلبين للانضمام إلى جماعة أبو سياف التي بايعت تنظيم الدولة الإسلامية. (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين)