23 تموز يوليو 2016 / 14:07 / بعد عام واحد

تلفزيون- مقتل 61 على الأقل وأصابة 207 في هجوم انتحاري في كابول

الموضوع 6123

المدة 53 ثانية

كابول في أفغانستان

تصوير 23 يوليو تموز 2016

الصوت طبيعي

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

قال مسؤولون إن انتحاريين استهدفا مظاهرة كبيرة لأقلية الهزارة بالعاصمة الأفغانية كابول اليوم السبت (23 يوليو تموز) مما أسفر عن سقوط 61 قتيلا على الأقل وإصابة 207 آخرين.

وأظهرت لقطات تلفزيونية العديد من الجثث في موقع الانفجار قرب المكان الذي كان يتظاهر فيه الآلاف احتجاجا على مسار خط للكهرباء يتكلف ملايين الدولارات.

وقالت وكالة أعماق للأنباء التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية إن التنظيم أعلن اليوم السبت مسؤوليته عن الهجوم في حين نفت حركة طالبان اي مسؤولية عن الهجوم.

وكان أغلب وسط كابول مغلقا بحواجز أمنية مع بدء المسيرة في وقت سابق اليوم وكانت الإجراءات الأمنية مشددة وحلقت طائرات هليكوبتر فوق المكان.

وقال الرئيس أشرف عبد الغني في بيان "اندس الإرهابيون الانتهازيون وسط المتظاهرين وفجروا قنابل وقتلوا وأصابوا عددا من أبناء وطننا من بينهم أفراد من الأمن والدفاع."

ويطالب المتظاهرون بإعادة رسم مسار خط الكهرباء الذي تبلغ حمولته 500 كيلوفولت ويمتد من تركمانستان إلى كابول بحيث يمر بإقليمين بهما عدد كبير من أبناء الهزارة وهو خيار تقول الحكومة إنه سيتكلف الملايين ويؤخر المشروع لسنين.

وتشير التقديرات إلى أن أبناء الهزارة الذين يتحدثون الفارسية وأغلبهم من الشيعة يشكلون حوالي تسعة في المئة من سكان أفغانستان وهم ثالث أكبر أقلية فيها لكنهم يعانون منذ فترة طويلة من التمييز ولقي الآلاف منهم حتفهم أثناء حكم طالبان.

تلفزيون رويترز (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير أيمن مسلم)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below