السلطات الكندية تسعى لاحتواء تسرب نفطي في أحد الأنهار

Sat Jul 23, 2016 10:20pm GMT
 

23 يوليو تموز (رويترز) - قال مسؤولون اليوم السبت إن السلطات تعكف على إنشاء حاجز جديد لاحتواء تسرب نفطي بنهر رئيسي في غرب كندا بعدما تجاوز التسريب حاجزا مقاما وهدد بتلوث مياه الشرب التي يعتمد عليها عدد من البلدات على امتداد الساحل.

وأغلقت مدينة نورث باتلفوورد - التي تعتمد جزئيا على مياه الشرب من نهر نورث ساسكاتشوان - مصدر إمدادها من النهر يوم الجمعة ولجأت إلى استخدام المياه الجوفية كبديل.

وتسرب يوم الخميس نحو 1572 برميلا من النفط الثقيل والمخفف من خط أنابيب تابع لشركة هاسكي للطاقة ثم تدفقت إلى النهر.

ولم ترد شركة هاسكي حتى الآن على طلب لتعليق إضافي. وكانت من قبل قالت إنها تتوقع أن يكون "تأثير" التسرب "بسيطا."

ولم يتضح حتى الآن سبب حدوث التسرب.

لكن منسوب المياه ارتفع أمس الجمعة ودفع بمخلفات إلى داخل الحاجز المخصص لاحتواء التسرب.

(إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة)