انتشار حريق في منطقة لوس أنجليس والعثور على جثة متفحمة

Sun Jul 24, 2016 4:18pm GMT
 

من ليلى كيرني

24 يوليو تموز (رويترز) - قال مسؤولون اليوم الأحد إن حريق غابات ضخما في منطقة لوس أنجليس انتشر ليأتي على 2000 فدان أخرى وتسبب على الأرجح في مقتل سائق سيارة عثر على رفاته متفحمة في سيارة موجودة في المسار الذي سلكه الحريق.

وبذلك يكون مجمل ما شملته منطقة الحريق 22 ألف فدان. وأجبر الحريق المئات على ترك منازلهم وتسبب في غمامة سوداء فوق أجزاء من جنوب كاليفورنيا.

وهذا الحريق واحد من سلسلة من الحرائق التي اندلعت هذا الصيف في الولاية التي تعاني من الجفاف منذ عدة سنوات. وهو ما جعل الحشائش والشجيرات يابسة لتصير وقودا يساعد في إشعال الحريق فضلا عن ارتفاع درجات الحرارة.

وقال مكتب قائد شرطة مقاطعة لوس أنجليس في بيان إنه تم العثور على رفات الشخص المجهول في ساعة متأخرة أمس السبت داخل سيارة متفحمة وجدت في طريق تحرك النيران بالقرب من سانتا كلاريتا على بعد 65 كيلومترا شمال غربي مدينة لوس أنجليس.

وأضاف المكتب نقلا عن مسؤولين أنهم لن يتمكنوا من تحديد سبب الوفاة قبل استكمال الكشف الطبي.

وانتشر الحريق بسرعة كبيرة مما تسبب في صدور أوامر بإجلاء الناس عن 1500 مسكن. وما زال سبب الحريق الذي اندلع بعد وقت قصير من الساعة الثانية عصر الجمعة قيد التحقيق.

وقال متحدث باسم مكتب قائد الشرطة إن من المتوقع أن تعوق درجات الحرارة التي تصل إلى نحو 36 درجة مئوية جهود مكافحة الحريق التي يقوم بها أكثر من 1600 رجل إطفاء.

وأضاف أنه جرى احتواء عشرة في المئة من الحريق. (إعداد سيف الدين حمدان للنشرة العربية- تحرير حسن عمار)