وسائل إعلام:الخطوط الجوية التركية تسرح موظفين بعد الانقلاب الفاشل

Mon Jul 25, 2016 11:37am GMT
 

اسطنبول 25 يوليو تموز (رويترز) - ذكرت وسائل إعلام تركية اليوم الإثنين إن شركة الخطوط الجوية التركية التي تديرها الدولة سرحت ما يزيد عن مئة موظف من الإداريين وأطقم الطيران في إطار عملية تطهير للمؤسسات الحكومية للدولة لاجتثاث المؤيدين للانقلاب الفاشل.

وقالت صحيفة صباح التركية إن هذا الفصل لعاملين في الناقلة الوطنية للبلاد جاء في وقت متأخر أمس الأحد بعدما تم تحديد الموظفين المرتبطين بحركة دينية قال الرئيس التركي رجب طيب اردوغان إنها حاولت الإطاحة بالحكومة في 15 يوليو تموز.

وامتنع مسؤول بالخطوط الجوية التركية رابع أكبر شركة طيران في أوروبا عن التعليق.

وقالت تقارير أخرى إن تسريح العاملين يرجع إلى "عدم الكفاءة".

وقال ذا ليرة دوت كوم وهو موقع الكتروني للأخبار المالية إنه تم فصل نحو 250 من أطقم الطيران إضافة إلى مئة موظف إداري.

وقال إيربورت هابر دوت كوم وهو موقع الكتروني لأخبار الطيران إن من بين المفصولين نائب الرئيس التنفيذي المسؤول عن الشؤون المالية للناقلة.

وبلغ عدد المعتقلين والمفصولين والموقوفين عن العمل نحو 60 ألف شخص معظمهم من العاملين في القطاع العام في أعقاب الانقلاب الفاشل الذي حركه فصيل من الجيش. وجرى اتهامهم بالتعاطف أو الانتماء لحركة دينية يقودها فتح الله جولن وهو داعية إسلامي لاجئ في الولايات المتحدة.

ومن جهة أخرى قامت ترك تليكوم المشغلة لخدمات الهاتف الثابت والمملوكة بنسبة 30 في المئة للدولة بفصل 198 موظفا يوم الجمعة "بالتعاون مع القوى الأمنية" وقالت إن المدعين استدعوا بعض مديريها للشهادة في إطار التحقيقات المتعلقة بالانقلاب بحسب بيانات بالبريد الالكتروني.

وقتل ما يزيد عن 240 شخصا وأصيب ألفان آخرون في أعمال عنف صاحبت الانقلاب.

وهبط سهم الخطوط الجوية التركية 2.83 في المئة إلى 5.08 ليرة اليوم متماشيا مع تراجع المؤشر الرئيسي للأسهم التركية بينما سجل سهم ترك تليكوم أداء أفضل ليصعد 3.59 في المئة إلى 6.06 ليرة. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)