مقدمة 1-القوات الحكومية السورية تطرد المعارضة من منطقة قرب دمشق

Wed Jul 27, 2016 5:45pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

بيروت 27 يوليو تموز (رويترز) - قال المرصد السوري لحقوق الإنسان ووسائل الإعلام الحكومية السورية اليوم الأربعاء إن القوات الحكومية وحلفاءها طردوا المعارضة المسلحة من منطقة خارج دمشق في تقدم يمثل مزيدا من السيطرة الحكومية على جيب خاضع للمعارضة شرقي العاصمة.

وقال المرصد السوري إن التقدم الذي أحرزته القوات الحكومية تم خلال الليل قرب بلدة حوش الفارة في الغوطة الشرقية.

وقالت الوكالة العربية السورية للأنباء نقلا عن مصدر عسكري إن القوات الحكومية والقوات الحليفة لها سيطرت على منطقة مزارع جنوب شرقي حوش الفارة خلال النهار اليوم الأربعاء.

وقال المرصد السوري إن القتال احتدم حول العاصمة وإن القوات الحكومية كثفت قصفها للمناطق التي تسيطر عليها المعارضة. وأدى قصف نادر الحدوث بقذائف المورتر لوسط دمشق الذي تسيطر عليه الحكومة السورية من مواقع للمعارضة إلى مقتل عدة أشخاص يوم الأحد.

وانتزعت القوات الحكومية وحلفاء لها بينهم مقاتلون من جماعة حزب الله اللبنانية منطقة واسعة جنوب شرقي دمشق من المعارضة في مايو أيار لتحاصر جيبا للمعارضة في الغوطة الشرقية وتقدمت منذ ذلك الوقت معرضة للخطر طريق إمدادات للمعارضة.

وقال المرصد السوري اليوم الأربعاء إن المنطقة التي سيطر عليها الجيش السوري خلال الليل كانت قاعدة مهمة لجماعة جيش الإسلام التي تسيطر على معظم الغوطة الشرقية.

ونفى جيش الإسلام أن تكون القوات الحكومية أحرزت تقدما كبيرا في المنطقة لكنه قال إن هناك هجمات حكومية واسعة على المنطقة. وقال المتحدث باسمه إسلام علوش إن الحكومة تشن هجوما كبيرا جدا.

وقال المرصد السوري إن طائرات الهليكوبتر الحكومية ألقت عشرات البراميل المتفجرة على حي دوما يوم الاثنين وإن الطائرات الحربية نفذت ضربات جوية على داريا وهي منطقة أخرى محاصرة في الضواحي الجنوبية الغربية لدمشق.

واستمر القتال في كثير من أنحاء سوريا بعد أن فشلت في وقت سابق من العام الحالي جهود دبلوماسية لإنهاء الصراع المستمر منذ خمسة أعوام. وتقول الأمم المتحدة إنها تأمل في عقد محادثات سلام جديدة الشهر المقبل. (إعداد محمد عبد اللاه للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)