مصدر: المهاجم الثاني للكنيسة الفرنسية كان معروفا للشرطة

Thu Jul 28, 2016 7:39am GMT
 

باريس 28 يوليو تموز (رويترز) - قالت مصادر اليوم الخميس إن الشرطة حددت هوية المهاجم الثاني في حادث الاعتداء على كنيسة في شمال فرنسا هذا الأسبوع وهو شخص عمره 19 عاما معروف لدى الأجهزة الأمنية ومشتبه بصلته بمتشددين إسلاميين.

وقال مصدر قضائي لرويترز إن الشرطة كشفت أن اسمه هو عبد الملك نبيل بتيجون من بلدة في شرق فرنسا على الحدود مع ألمانيا.

وقال مصدر بالشرطة إن الجهات الأمنية فتحت في يونيو حزيران ملفا خاصا للمهاجم الثاني بعد أن اتجه للفكر المتشدد. وقالت الحكومة إن عدد المتشددين في فرنسا يبلغ نحو 10500 شخص.

واحتجز بتيجون مع المتهم الأول عادل كرميش عددا من الرهائن في كنيسة في نورماندي يوم الثلاثاء ثم ذبحا قسا مسنا عند مذبح الكنيسة.

(إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)