الخارجية الأمريكية: جبهة النصرة بمسماها الجديد لا تزال هدفا للقوات الأمريكية

Thu Jul 28, 2016 6:39pm GMT
 

واشنطن 28 يوليو تموز (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الأمريكية اليوم الخميس إن جبهة النصرة مازالت هدفا للطائرات الأمريكية والروسية في سوريا على الرغم من قرارها قطع العلاقات مع تنظيم القاعدة وتغيير اسمها إلى جبهة فتح الشام.

وقال المتحدث باسم الخارجية جون كيربي إن إعلان جبهة النصرة يمكن أن يكون ببساطة مجرد تغيير للمسميات وإن الولايات المتحدة ستحكم عليها من تصرفاتها وأهدافها وعقيدتها.

وقال كيربي أيضا إن الإجراءات الإنسانية التي تتخذها روسيا وسوريا في حلب اليوم الخميس تبدو وكأنها في الحقيقة محاولة لإجلاء المدنيين قسرا ولدفع الجماعات المسلحة على الاستسلام. (إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)