ميلا كونيس وكريستن بيل تحتفلان بالأمومة في العرض الأول لفيلم (باد مامز)

Fri Jul 29, 2016 6:54am GMT
 

29 يوليو تموز (رويترز) - حضرت الممثلات ميلا كونيس وكاثرين هان وكريستن بيل العرض الأول لفيلم (باد مامز) في لوس أنجليس وهو الفيلم الذي يجمع كوكبة من نجمات السينما ويتناول مصاعب الأمومة في المجتمع المعاصر.

وقدمت كونيس التي تنتظر مولودها الثاني تحية لزميلاتها في الفيلم قائلة "هذه المجموعة من النساء ملهمات بشكل لا يصدق. عندما قبلت هذا المشروع كان أول فيلم قررت المشاركة فيه بعد أن أنجبت وايات لذا كنت قلقة من فكرة العودة للعمل 17 ساعة في اليوم ولا أعرف كيف كنت سأتجاوز ذلك لولا هؤلاء الفتيات."

ويتتبع الفيلم قصص ثلاث أمهات هن إيمي (كونيس) وكيكي (بيل) و كارلا (هان) اللواتي يقررن التخلي عن مسؤولياتهن والاستمتاع ببعض الحرية والمرح على سبيل التغيير.

لكن محاولاتهن تقابل بالازدراء من شخصيتي جويندولين التي تلعب دورها الممثلة كريستينا أبيلجيت وستيسي التي تجسدها جيدا بينكت سميث.

وقالت أبيلجيت عن زميلاتها وكلهن أمهات "نحن جمعيا أقرب للأمهات السيئات منا إلى شخصية جويندولين. أنا أقرب لشخصية جويندولين مما كنت أتخيل."

وتابعت قولها "أنا شخصية جادة للغاية وأسيطر على كل شيء ومن خلال هذا الفيلم أدركت أنني فعلا بحاجة لأخذ استراحة والالتفات لنفسي لأن المرء قد يفقد هويته في بعض الأحيان في محاولته لأن يكون مثاليا."

ويبدأ عرض الفيلم في الولايات المتحدة وكندا اليوم الجمعة 29 يوليو تموز. (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير سها جادو)