وزير أسترالي يرجح أن تكون قطعة عثر عليها بتنزانيا من الطائرة الماليزية

Fri Jul 29, 2016 9:36am GMT
 

سيدني 29 يوليو تموز (رويترز) - قال وزير البنية التحتية والنقل الأسترالي دارين تشيستر اليوم الجمعة إن من "المرجح بقوة" أن يكون جزء من جناح طائرة عثر عليه في تنزانيا جزءا من الطائرة الماليزية المفقودة مما يجعله ثاني قطعة مؤكدة من الطائرة.

واختفت الطائرة في رحلتها (إم.إتش370) في مارس آذار 2014 وعلى متنها 239 من الركاب والطاقم بعد قليل من إقلاعها من كوالالمبور متجهة إلى بكين.

ويعتقد المحققون أن شخصا ربما أغلق عامدا جهاز إرسال واستقبال الإشارات في الطائرة قبل أن يوجهها للسير آلاف الأميال خارج مسارها فوق المحيط الهندي.

ويخضع جزء الجناح الذي عثر عليه في تنزانيا للفحص في أستراليا.

وقال الوزير الأسترالي "يرجح جدا أن تكون أحدث قطعة حطام جار تحليلها من رحلة الخطوط الجوية الماليزية إم.إتش 370." وأضاف "سيواصل الخبراء تحليل هذه القطعة لتقييم المعلومات التي يمكن استخلاصها منها."

وكان المحققون قد أكدوا أن قطعة حطام طائرة عثر عليها في جزيرة ريونيون الفرنسية في يوليو تموز 2015 جزء من الطائرة الماليزية.

وعثر على قطع حطام أخرى في عدة دول يرجح أن تكون من الطائرة المفقودة وهي من طراز بوينج 777. ويجري البحث عن الجزء الرئيسي من الحطام في المحيط الهندي منذ أكثر من عامين.

وفي الأسبوع الماضي قالت ماليزيا والصين وأستراليا في بيان مشترك إن البحث عن الطائرة سيعلق إذا لم يتم العثور على الجزء الرئيسي من الحطام في منطقة البحث الحالية. (إعداد محمد عبد اللاه للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)