فرقة باليه موسكو تفتتح مهرجان الأطفال بالكويت بعرض سندريلا

Mon Aug 1, 2016 9:11am GMT
 

من محمود حربي

الكويت أول أغسطس آب (رويترز) - شهد افتتاح مهرجان الأطفال والناشئة في دورته الثامنة عشرة في أحدث وأكبر مسارح العاصمة الكويتية تقديم العرض الروسي (سندريلا) لفرقة باليه موسكو.

وعلى مسرح الفنان الكويتي الشهير عبد الحسين عبد الرضا افتتح وزير الإعلام الكويتي الشيخ سلمان الحمود الصباح المهرجان الليلة الماضية بحضور عدد من السفراء وجمهور كبير.

وقدمت فرقة باليه موسكو مجموعة لوحات من خلال الرقص الأوبرالي والموسيقى لتجسيد القصة الشهيرة وسط إعجاب الحضور وكانت الغالبية من الأطفال.

وقدمت شخصية سندريلا الفنانة نينا كولوسكوفا وقام بدور الأمير الفنان ديمتري كيرلين وقام بالتأليف الموسيقي الموسيقار سيرجي بروكوفييف وتصميم الرقصات والإخراج المسرحي الفنانة ناتاليا بير ميكوفا.

وقد تأسست فرقة باليه موسكو عام 2009 من الأكاديميين وقدمت أعمالا شهيرة مثل كسارة البندق وشيبولينا وشاركت في مهرجانات خارجية في فرنسا وإيطاليا والهند ودول أخرى.

وفي كلمة افتتاح المهرجان قال الأمين العام بالإنابة للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب محمد العسعوسي "إن هذا المهرجان السنوي الذي تتوزع فعالياته المتنوعة على مدى 33 يوما تمتزج فيه الأنشطة المعرفية بالترفيه ويظهر الفكر إلى جانب الفن والإبداع."

وأضاف العسعوسي "تكتسب هذه الدورة أهميتها حيث تأتي في ذروة الاحتفال باختيار الكويت عاصمة الثقافة الإسلامية 2016 والذي يجسد مكانة الكويت والجهود المبذولة لتعزيز الثقافة الإسلامية العريقة والمتسامحة والوسطية في مواجهة التطرف والصدام وإقصاء الآخر."

يضم المهرجان الذي يستمر حتى أوائل سبتمبر أيلول مجموعة من الأنشطة والعروض منها عرض من قرغيزستان بعنوان شاتيق وعرض مسرحية كويتية هي (مدينة الفئران والأقدام الذهبية) وعروض لمسرح العرائس.

ويضم كذلك مجموعة من الدورات التدريبية وورش العمل بهدف استغلال أوقات العطلة الصيفية في صقل مواهب الأطفال والناشئة ومنها دورات العزف على البيانو وتشكيل الخزف والتصوير الفوتوغرافي والتشكيل بالخط العربي والميكس ميديا والأشغال الفنية بالورق وورش مهارات تنمية الإبداع لدى الناشئة. (إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير سها جادو)