أوباما: دعم معركة ليبيا ضد الدولة الإسلامية من مصلحة الأمن الأمريكي

Tue Aug 2, 2016 4:07pm GMT
 

واشنطن 2 أغسطس آب (رويترز) - قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما اليوم الثلاثاء إن دعم معركة الحكومة الليبية ضد تنظيم الدولة الإسلامية يصب في مصلحة الأمن القومي الأمريكي وذلك بعد يوم من إعلان حكومته أنها نفذت ضربات جوية هناك.

وقال أوباما إن الضربات الجوية نفذت لضمان أن تتمكن القوات الليبية من إنجاز مهمة قتال الجماعة المتشددة وتعزيز الاستقرار.

وأضاف أن غياب الاستقرار في سوريا والعراق "ساعد في تفاقم بعض التحديات التي شهدناها فيما يتعلق بأزمة المهاجرين في أوروبا".

(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)