4 آب أغسطس 2016 / 13:47 / بعد عام واحد

تلفزيون- زيادة الاهتمام بالعلاج بالفن في لبنان

الموضوع ‭‭‭4022‬‬‬

المدة 4.38 دقيقة

بيروت في لبنان

تصوير حديث

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

في مركز هونا في حي الحمرا ببيروت يستعد أناس لدورة علاج جماعي مختلفة عن غيرها.

فجميع الموجودين مستعدون للقيام ببعض الأعمال الفنية والتلوين في إطار العلاج عن طريق الفن.

إنه نوع من العلاج يهدف إلى تحسين وتعزيز الحالة الجسمية والنفسية والاجتماعية من خلال عمل إبداعي.

ويقول المعالجون هنا إن هناك زيادة في عدد اللبنانيين الذين يسعون للحصول على هذا النوع من العلاج في بيروت.

وتقود الفنانة التشكيلية اللبنانية نادين قنواتي ورش العمل الأسبوعية مع ما يتراوح بين أربعة وستة مشاركين يتلقون العلاج.

وقالت إن الجلسات تنال شعبية بسبب تدفق اللاجئين السوريين على لبنان وسعي المنظمات غير الحكومية للبحث عن وسائل مبتكرة لمساعدتهم على التعامل مع الصدمة التي تعرضوا لها.

وقالت نادين قنواتي منسقة دورة العلاج بالفن ”مع وجود اللاجئين والأزمة (بالإنجليزية) اللي عم بتصير عندنا بلبنان المنظمات غير الحكومية (بالإنجليزية) فاتت أكتر بهيدا المفهوم (بالإنجليزية) اللي هو موجود من قبل (بالإنجليزية) من زمان بدول برا متل فرنسا مثل لندن.. كذا محل.. كندا. موجود من قبل الثمانينات هيدا النوع من العلاج (بالإنجليزية) يلي هوي أكتر من انه علاج بمفهومنا مفهومنا يلي هوي علاجي ونفسي هو علاج (بالإنجليزية) إنو الفن هوي وسيلة إنو نقدر نعالج حالنا نقدر نقرا حالنا أفضل نقدر نعبر أفضل وإذا عبرنا صح ما بكون في عنا مشكل.“

ومع ثماني سنوات من الخبرة كمدرس توضح قنواتي كيفية عمل هذه الجلسات.

وتقول ”منعمل نوع من الحوار.. بنرسم.. بنقرا رسمات بعض.. ودوري أنا كمعالجة (بالانجليزية).. أترجمها.. هو إذا بدك القراءة سوياً لهذا موضوع.. هو تحفيز الآخر على الرسم.. وعلى أساس (بالانجليزية) أنا باعلم صار لي 8 سنين وعندي خبرة شوي بالتعليم باحفز شوي من خلال الألوان واختياراتها وقد أيه الإنسان ممكن يكون عم بيعبر عن الإشيا.. عن مشاعره.. عن انفعالاته.. عن الاشيا اللي ما قادر يفراها فعلياً يكتبها بكلمات واضحة.. قد الألوان ممكن تساعده. (أستطيع أن أعرف من خلال الألوان والخيارات إلى أي مدى يستطيع الشخص التعبير عن مشاعره وانفعالاته والأشياء التي لا يستطيع أن يكتبها بكلمات واضحة).. قد إذا عبر بحرية ورجع شافها بينصدم بأشياء ما كان عارفها عن حاله.“

وتعمل هذه الجلسات بالنسبة لبعض المشاركين كوسيلة للمساعدة في الانفتاح على الآخرين.

وتقول الفنانة التشكيلية سناء حلال ”حبيت كتير إنه أسمع حالي من خلال الآخر.. إنه اشوف ان الآخر كيف بيقرأ تفاصيل أنا بحكي عنها أو بعض الملاحظات أنا بحكيها أو باقولها أو بارسمها أوباكتبها.. فكتير حبيت إنه الناس.. اكتشفت انه الناس تقدر ببساطة انه تشوفك حتى لو إنت بوقت كتير صغير.. بكلمات كتير بسيطة. هيدا بالنسبة إلي كان شي كتير مهم لإلي كتجربة.“

ومن بين المشاركين الفنانة التشكيلية مارال مانيسليان.

وقد أتاحت لها ورشات العمل احساسا باكتشاف النفس والوعي بالذات.

وتقول ”بشتغل باللون ومابعرف بالنهاية لوين بدي أوصل ف ما كنت أعرف شو عمبعمل يعني بعد ما خلص بدي أقرا اللوحة بعد ما جيت وعملت علاج بالفن (بالإنجليزية) اكتشفت عن حالي عن القصص يلي عم بعملها بلشت أقرا بالرموز (بالإنجليزية) أكتر .. طريقة التلوين شفافية التلوين يلي بستعملها مكنت بعرف له عم بستعملها لشو .. وهون ليش حاطها هيك له عم برسم وجه (بالإنجليزية) أو رموز (بالإنجليزية) فبلشت أقرا نفسيتي أو خيالي وشخصيتي (بالإنجليزية) يمكن.“

وتشمل الدورات أيضا تقنيات التنفس بما يسمح لهم بإغلاق عيونهم وتثبيت حالتهم الذهنية.

ولبنان موطن لجالية كبيرة من اللاجئين حيث يشكل اللاجئون السوريون واحدا من كل خمسة من سكان الدولة الصغيرة المساحة.

وشكل وجودهم ضغطا كبيرا على الخدمات الصحية.

وربما يعاني ما يصل إلى خمس اللاجئين من اضطرابات في الصحة العقلية لكن الفجوات في خدمات الصحة النفسية والنقص الكبير في في عدد العاملين في مجال الصحة العقلية في لبنان يعني عدم تلبية احتياجات الكثير من اللاجئين.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد أيمن مسلم للنشرة العربية - تحرير محمد عبد اللاه)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below