هيئة مكافحة الفساد الإيطالية تحقق مع شركة جمع القمامة في روما

Thu Aug 4, 2016 5:48pm GMT
 

روما 4 أغسطس آب (رويترز) - تحقق هيئة مكافحة الفساد الإيطالية مع شركة جمع القمامة في روما بعد تنامي القلق من أن مشكلة المخلفات التي تعاني منها العاصمة قد تتحول إلى أزمة.

وأكد متحدث باسم الهيئة أن تحقيقا أوليا نشرت وكالة الأنباء الإيطالية خبرا عنه اليوم الخميس قد بدأ لكنه لم يذكر مزيدا من التفاصيل.

وتعاني روما منذ سنوات من مشكلة جمع القمامة وعادة ما توجه أصابع الاتهام لشركة أي.ام.ايه التابعة للبلدية التي يسجل عمالها عددا قياسيا من أيام التغيب عن العمل ويوصمون بعدم الكفاءة وصلتهم بمزاعم فساد.

وتراكمت القمامة في الشوارع وتحولت في بعض الأماكن إلى تلال رغم أن سكان روما يدفعون للبلدية واحدة من أعلى ضرائب جمع القمامة في إيطاليا.

كان رئيس أي.ام.ايه السابق واحدا من بين عشرات الأشخاص من مسؤولين وأفراد عصابات اتهموا بالفساد في قضية مازالت منظورة أمام القضاء.

وقال وزير البيئة جيان لوكا جاليتي وهو من تيار الوسط ومؤيد لحكومة رئيس الوزراء ماتيو رينتسي أمام البرلمان أمس الأربعاء "الوضع في الوقت الراهن في غاية الصعوبة مع تفاقم الأوضاع في جميع أحياء المدينة."

كانت رئيسة بلدية روما الجديدة فرجينيا راجي -وهي من حركة خمس نجوم المناهضة للمؤسسات- قد استغلت السخط والاستياء من الفساد وسوء الخدمات العامة لكسب أصوات الناخبين بالمدينة في يونيو حزيران الماضي.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)