دبلوماسيون: جوتيريس مازال يتصدر السباق لاختيار أمين عام جديد للأمم المتحدة

Fri Aug 5, 2016 6:10pm GMT
 

الأمم المتحدة 5 أغسطس آب (رويترز) - قال دبلوماسيون إن رئيس الوزراء البرتغالي السابق أنطونيو جوتيريس مازال في المركز الأول بين المرشحين لمنصب الأمين العام الجديد للأمم المتحدة بعد إجراء ثاني اقتراع سري في مجلس الأمن الدولي.

ويدلي الأعضاء الخمسة عشر في مجلس الأمن بأصواتهم من خلال إبداء الرأي في كل مرشح من المرشحين الأحد عشر والاختيارات المتاحة هي التأييد والرفض وعدم إبداء رأي. وقال الدبلوماسيون إن جوتيريس حصل على 11 صوتا مؤيدا وصوتين معارضين وبطاقتين دون رأي. وفي التصويت الأول الذي أجري في 21 يوليو تموز حصل جوتيريس على 12 صوتا مؤيدا وثلاث بطاقات امتناع عن إبداء الرأي.

وتقدم وزير الخارجية الصربي السابق فوك يريميتش إلى المركز الثاني بثمانية أصوات مؤيدة وأربعة معارضة وثلاثة دون رأي وتلته وزيرة الخارجية الأرجنتينية السابقة سوزانا مالكورا بثمانية أصوات مؤيدة وستة معارضة وصوت دون رأي.

وقال دبلوماسيون إن الرئيس السلوفيني السابق دانيلو تورك تقهقر للمركز الرابع بسبعة أصوات مؤيدة وخمسة معارضة وثلاثة دون إبداء رأي بعد أن حل ثانيا في التصويت السابق.

وسيعقد مجلس الأمن الدولي اقتراعات سرية لحين التوصل لإجماع على مرشح ليخلف بان جي مون الذي تنتهي ولايته في نهاية العام الجاري بعد أن شغل المنصب لولايتين مدة كل منهما خمس سنوات.

ويقول دبلوماسيون إن الهدف هو أن يتمكن المجلس من التوصية بمرشح محدد للجمعية العامة للأمم المتحدة المؤلفة من 193 عضوا لانتخابه في سبتمبر أيلول أو أكتوبر تشرين الأول. (إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)