مصر تقول إن إيرادات قناة السويس زادت بعد توسعة القناة

Sat Aug 6, 2016 11:20am GMT
 

القاهرة 6 أغسطس آب (رويترز) - قال الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس‭‭‭ ‬‬‬‬إن إيرادات القناة زادت بنسبة أربعة بالمئة خلال الفترة من أول يناير كانون الثاني حتى اليوم مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي وذلك بفضل مشروع توسعة القناة الذي افتتح العام الماضي.

جاء ذلك خلال احتفال أقيم بمدينة الإسماعيلية بمناسبة مرور عام على افتتاح مشروع توسعة القناة والذي تضمن شق تفريعة جديدة للقناة التي تعد من أهم مصادر العملة الصعبة لمصر.

وقال مميش إن إيرادات قناة السويس خلال الفترة من أول يناير كانون الثاني وحتى السادس من أغسطس آب بلغت ثلاثة مليارات و183 مليون دولار مقابل ثلاثة مليارات و59 مليون دولار في نفس الفترة العام الماضي وذلك على الرغم من تراجع حجم التجارة العالمية.

وذكر أن الإيرادات زادت هذا العام بنسبة 13 بالمئة بالجنيه المصري.

وربما يعود ذلك لانخفاض قيمة الجنيه بقدر كبير أمام الدولار الذي وصل سعره في السوق الرسمي‭‭‭8.78 ‬‬‬ جنيه مقابل 7.73 جنيه في مارس آذار.

وتضمن مشروع توسعة القناة الذي يعرف في مصر باسم مشروع قناة السويس الجديدة حفر مجرى ملاحي مواز للقناة القديمة بطول 35 كيلومترا وبعرض 317 مترا وبعمق 24 مترا ليسمح بعبور سفن بغاطس يصل إلى 66 قدما.

وتضمن المشروع أيضا توسيع وتعميق تفريعة البحيرات الكبرى بطول حوالي 27 كيلومترا وتفريعة البلاح بطول نحو عشرة كيلومترات ليصل إجمالي طول مشروع القناة الجديدة إلى 72 كيلومترا.

وتكلف المشروع الذي نفذ في عام واحد ثمانية مليارات دولار تم جمعها بالعملة المحلية من المصريين من خلال طرح شهادات استثمار بفائدة 12% لمدة خمس سنوات.

وتقول مصر إن المشروع سيكون نواة لمنطقة استثمار عربي وأجنبي في مجالات بناء وصيانة السفن وتخزين البضائع والصناعات المختلفة.   يتبع