الحزب الحاكم في جنوب أفريقيا يخسر الانتخابات المحلية في دائرة رئيسية

Sat Aug 6, 2016 12:55pm GMT
 

من جيمس ماتشاريا

جوهانسبرج 6 أغسطس آب (رويترز) - قالت وكالة الأنباء الرسمية في جنوب أفريقيا إن التحالف الديمقراطي المعارض فاز بأغلب الأصوات في الانتخابات المحلية في بلدية تشوانيه وهي دائرة رئيسية توجد بها العاصمة بريتوريا.

وتمثل تلك النتيجة ضربة كبرى لحزب المؤتمر الوطني الحاكم.

وقالت الوكالة إن التحالف الديمقراطي حصل على 43.1 بالمئة من الأصوات هناك في حين حصل الحزب الحاكم على 41.48 بالمئة. لكن حزب المعارضة لم يحقق الأغلبية المطلوبة وسيضطر لتشكيل ائتلاف كي يتمكن من إدارة تشوانيه.

وذكرت الوكالة أن حزب المقاتلين من أجل الحرية الاقتصادية وهو حزب يساري حصد 12 بالمئة من الأصوات وتقاسمت أحزاب أصغر النسبة المتبقية.

ويعاني الحزب الحاكم في جنوب أفريقيا من صعوبات وسجل أسوأ أداء في الانتخابات منذ القضاء على سياسة الفصل العنصري في البلاد.

وظل حزب المؤتمر الوطني يحكم منفردا فعليا منذ أنهى حكم الأقلية البيضاء في 1994 عندما كان نلسون مانديلا زعيما للحزب. لكن قبضته على السلطة تهتز الآن في مواجهة تعاظم مشكلات مثل ارتفاع معدل البطالة والركود الاقتصادي وسلسلة من الفضائح طالت الرئيس جاكوب زوما.

وبعد فرز 99 بالمئة من الأصوات في الانتخابات البلدية التي أجريت يوم الأربعاء لا يزال الحزب الحاكم متقدما في الإحصاء الإجمالي للأصوات لكنه خسر أمام التحالف الديمقراطي حزب المعارضة الرئيسي في بلدية نلسون مانديلا باي والتي تشمل مدينة بورت إليزابيث وهي مركز صناعي أساسي وميناء.

وتقدم الحزب الحاكم بهامش ضئيل في جوهانسبرج المركز الاقتصادي للبلاد في سباق متقارب بين الحزبين تغيرت نتائجه أكثر من مرة خلال فرز الأصوات.   يتبع