سكان: مقتل 9 مدنيين في ضربة جوية للتحالف بسوق في اليمن

Mon Aug 8, 2016 11:31am GMT
 

دبي 8 أغسطس آب (رويترز) - قال سكان إن تسعة مدنيين قتلوا في ضربة جوية للتحالف بقيادة السعودية خارج العاصمة اليمنية ليل الأحد بينما كثفت القوات الموالية للحكومة اليمنية حملتها بالمنطقة.

ووقعت الضربة بقرية عدار في منطقة نهم وهي مركز للقتال الذي تجدد بين أنصار حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي والحوثيين المتحالفين مع إيران.

وانهارت المحادثات المدعومة من الأمم المتحدة لإنهاء الصراع باليمن مطلع الأسبوع وقالت القوات الموالية للحكومة إنها بدأت حملة لاستعادة صنعاء.

وقال اثنان من سكان منطقة نهم تم الاتصال بهما هاتفيا إن أربعة أشخاص عائدين من سوق قتلوا حين قصفت سيارتهم لدى مرورها من أمام متجر للبقالة. وأضافا أن خمسة أشخاص بالمتجر لاقوا حتفهم أيضا في الضربة الجوية.

وقالت وكالة سبأ للأنباء التي يديرها الحوثيون إن 12 شخصا بينهم ستة أفراد من نفس العائلة قتلوا وإن بعض الجثث احترقت بحيث تعذر التعرف عليها. وأضافت الوكالة أن 17 شخصا أصيبوا.

وأحال متحدث باسم التحالف الأسئلة للحكومة اليمنية. وقال متحدث عسكري حكومي إنه يتحقق من التقرير.

وتقول الأمم المتحدة إن ما لا يقل عن 6400 شخص قتلوا في الحرب المستمرة منذ 16 شهرا نصفهم من المدنيين.

وقال التحالف بقيادة السعودية إنه يريد تجنب الخسائر بين المدنيين وبرأه تحقيق داخلي نشر الأسبوع الماضي من ثماني ضربات سقطت فيها أعداد كبيرة من القتلى والجرحى مشيرا إلى وجود المقاتلين الحوثيين.

وأظهرت تصريحات لرويترز أدلت بها جماعات حقوقية وشهود حين وقعت الهجمات أنها أسفرت مجتمعة عن مقتل مئات المدنيين.

(إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير سها جادو)