بان جي مون يحث الدول الكبرى على التصديق على اتفاقية باريس للمناخ

Mon Aug 8, 2016 9:18pm GMT
 

بوينس أيرس 8 أغسطس آب (رويترز) - حث الأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون الأرجنتين وغيرها من الدول الكبرى على التصديق على اتفاقية باريس الخاصة بالمناخ وذلك في مؤتمر في بوينس أيرس اليوم الاثنين وقالت وزيرة الخارجية الأرجنتينية إنها تأمل أن يفعل بلدها ذلك بنهاية العام.

كانت 195 دولة قد توصلت في ديسمبر كانون الأول 2015 إلى اتفاقية في باريس تلزم الدول باتخاذ خطوات ملموسة لكبح الانبعاثات التي تسهم في تغير المناخ. لكن الاتفاقية لن تدخل حيز التنفيذ قبل أن تصدق عليها 55 دولة تمثل 55 بالمئة من الانبعاثات المسببة للاحتباس الحراري.

وحتى الآن لم تصدق على المعاهدة سوى 22 دولة أغلبها من الجزر الصغيرة التي تواجه المخاطر ولا تشكل سوى نسبة ضئيلة للغاية من الانبعاثات.

وحث بان الصين والولايات المتحدة وهما أكبر بلدين من حيث انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري في العالم على التصديق على الاتفاقية. ودعا أيضا الأرجنتين ثالث أكبر اقتصاد في أمريكا اللاتينية إلى التصديق على المعاهدة.

وقال في إشارة إلى الولايات المتحدة والصين "عندما نجمع انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري في البلدين فهذا يساوي نحو 40 بالمئة" من الانبعاثات العالمية.

وأضاف "لذلك ربما ليس من الصعب الوصول إلى 55 بالمئة.. وأدعو الأرجنتين إلى التصديق على المعاهدة في أقرب وقت ممكن."

وردا على ذلك قالت وزيرة خارجية الأرجنتين سوزانا مالكورا التي تخوض السباق لخلافة بان على رأس الأمم المتحدة إن الاتفاق حظي بموافقة إحدى غرفتي الكونجرس وإنها تأمل أن تصدق بلادها عليها بحلول القمة الكبرى التالية للأمم المتحدة بشأن المناخ في ديسمبر كانون الأول.

وخلال المؤتمر في بوينس أيرس شكر بان الأرجنتين أيضا على التزامها باستيعاب 3000 لاجئ من مختلف المناطق التي تمزقها الحروب.

وأضاف "هذا النوع من التضامن .. هذه العلامة الإنسانية.. ينبغي أن يحاكيها الكثيرون في أنحاء العالم."

(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)