تقرير: صور تشير لبناء حظائر طائرات صينية محصنة على جزر محل نزاع

Tue Aug 9, 2016 8:35am GMT
 

واشنطن 9 أغسطس آب (رويترز) - أفادت مؤسسة بحثية مقرها واشنطن بأن صورا التقطتها أقمار صناعية مؤخرا تشير إلى أن الصين بنت فيما يبدو حظائر محصنة للطائرات فوق جزر تسيطر عليها في بحر الصين الجنوبي.

وذكر مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية أن الصور التي التقطت في أواخر يوليو تموز تظهر أن حظائر الطائرات على جزر فيري كروس وسوبي وميستشيف ضمن جزر سبراتلي بها مساحة لوجود أي طائرة مقاتلة تابعة لسلاح الجو الصيني.

وأضاف في تقرير "باستثناء زيارة قصيرة قامت بها طائرة نقل عسكرية لفيري كروس هذا العام لا توجد أدلة على أن بكين أرسلت طائرات عسكرية إلى هذه المواقع. لكن البناء السريع للحظائر المحصنة في هذه المواقع الثلاثة يشير إلى أن هذا الوضع سيتغير على الأرجح."

وتتحدث الصين عن أحقيتها في السيادة على معظم أنحاء بحر الصين الجنوبي الذي تمر منه تجارة بحرية يقدر حجمها بخمسة تريليون دولار سنويا وهو ما يدخلها في نزاع مع الفلبين وفيتنام وماليزيا وتايوان وبروناي التي تطالب جميعا بالسيادة على أجزاء من البحر.

وظهرت الصور بعد نحو شهر من قرار محكمة دولية في لاهاي يرفض أحقية الصين في السيادة على المنطقة الغنية بالموارد. ورفضت الصين القرار بشكل قاطع.

وحثت الولايات المتحدة الصين وغيرها من الدول التي تطالب بالسيادة في البحر على عدم عسكرة المناطق التي تسيطر عليها في المنطقة.

وقالت وزارة الدفاع الصينية اليوم الثلاثاء في رد بالفاكس على طلب للتعليق "الصين لها سيادة أكيدة على جزر سبراتلي والمياه القريبة منها."

وكانت وسائل إعلام رسمية ذكرت يوم السبت أن الصين أرسلت قاذفات ومقاتلات للقيام بدوريات قرب الجزر المتنازع عليها ببحر الصين الجنوبي. واشتكت اليابان مما وصفته بأنه توغلات صينية عديدة في مياهها الإقليمية حول مجموعة أخرى من الجزر في بحر الصين الشرقي. (إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)