أو.ام.في تواصل خفض الاستثمارات والتكاليف مع هبوط أسعار النفط

Wed Aug 10, 2016 12:29pm GMT
 

فيينا 10 أغسطس آب (رويترز) - قالت مجموعة أو.ام.في النمساوية للطاقة اليوم الأربعاء إنها تواصل خفض الاستثمارات والتكاليف لمواجهة هبوط أسعار النفط بعدما نزلت أرباحها التشغيلية المعدلة 43 بالمئة في الربع الثاني من العام.

وقالت أو.ام.في إنها ستقلص نفقات الاستثمار 200 مليون يورو (223 مليون دولار) عن المستوى الذي كانت تستهدفه للعام الحالي عند 2.4 مليار يورو.

ورفعت الشركة المستوى المستهدف لوفورات التكاليف إلى 150 مليون يورو بحلول 2017 ارتفاعا من هدفها السابق المتمثل في خفض الإنفاق 100 مليون يورو عن 2015.

وبلغت الأرباح التشغيلية المعدلة للشركة - التي تستبعد بنودا خاصة ومكاسب أو خسائر المخزون - في الربع الثاني 214 مليون يورو لتفوق متوسط توقعات المحللين في استطلاع لرويترز والبالغ 190 مليون يورو.

ويؤثر تدني أسعار النفط سلبا على نتائج عمليات الشركة في قطاعي الاستكشاف والإنتاج والتي تكبدت خسارة تشغيلية قدرها 603 ملايين يورو في الربع الثاني مقارنة مع ربح بلغ 106 ملايين يورو في الفترة المقابلة من العام الماضي.

وفي المجمل تكبدت أو.ام.في خسارة تشغيلية قدرها 300 مليون يورو في الربع الثاني وهو ما يرجع أيضا إلى التكاليف المرتبطة ببيع جزء من حصتها في حقل روسنبك للنفط والغاز في بحر الشمال.

وزادت أو.ام.في حصتها في الحقل إلى 50 بالمئة في إطار استحواذها على أصول تابعة لشركة شتات أويل مقابل 2.65 مليار دولار.

(الدولار = 0.8968 يورو) (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي)